الرئيسية / الرئيسية / متفرقة / صحة وحياة / بالفيديو.. 7 نصائح بسيطة لتقوية #جهاز_المناعة

بالفيديو.. 7 نصائح بسيطة لتقوية #جهاز_المناعة


يعمل جهاز المناعة في الجسم كبرامج الحماية من الفيروسات في أجهزة الكمبيوتر الحديثة، إذ يمكنه محاربة الفيروسات والميكروبات والفطريات في الجسم، لكنه يحتاج إلى عناية دائمة ليستمر في عمله بشكل جيد، فهو خط الدفاع الأول للجسم وبدونه يصبح ساحة مفتوحة لجميع انواع الهجمات.

فما هي طرق زيادة كفاءته؟
وبحسب “DW”، يحمي جهاز المناعة الجسم يومياً من ملايين البكتيريا والفيروسات والفطريات ومسببات الحساسية، التي تحاول بمختلف الطرق إصابة الجسم بالأمراض، ويعمل جهاز المناعة بشكل عالي الكفاءة ليحافظ على مسيرة حياتنا، وأي خلل بسيط يطرأ عليه يسبب أعراض مرضية سريعة، ويجعل الجسم عرضة للأمراض والفيروسات دون حماية.

ويمكن للمرء الحفاظ على كفاءة عمل جهاز المناعة عبر اتباع بعض النصائح، كما أشار موقع “بانكهوفر غيسوندهايتس تيبس” الألماني المختص في تقديم النصائح الطبية.


وفي ما يلي سبع نصائح مفيدة لتقوية جهاز المناعة في الجسم:

  1. تناول صحيح للفيتامينات والمواد الغذائية المهمة: يلجأ الكثير من الناس إلى تناول الأطعمة الجاهزة والأغذية المقلية، التي تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية الكافية لنمو الجسم، لكنها تخلو من الفيتامينات والمواد الغذائية الضرورية لعمل أعضاء الجسم، وخاصة جهاز المناعة، ويزداد هذا الخطر خاصة في فصل الشتاء ومع برودة الجو، ومع تزايد عدد الميكروبات والجراثيم والفيروسات في الجو، الحل يكمن في تناول سليم للمواد الغذائية والإكثار من تناول الفواكه والخضار الطازجة، وخاصة تلك التي تحتوي على نسبة كبيرة من اللون الأحمر، كالفلفل الأحمر والطماطم، بالإضافة إلى الملفوف أو الكرنب الذي يساعد على تقوية جهاز المناعة.
  2. النوم الكافي: جهاز مناعة القوي يحتاج إلى فترة راحة جسدية لإعادة نشاطه، وعند قلة النوم يفقد جهاز المناعة جزءاً من كفاءته ويصبح عرضة للفيروسات، وأثبتت دراسات حديثة أن الجسم ينتج نصف عدد الأجسام المضادة، التي تقي الجسم من الأمراض والفيروسات، عند قلة النوم، ويطالب الخبراء بأن يخلد الإنسان للنوم لفترة لا تقل عن ست ساعات يوميا.

  3. القدمان الباردتان تضعفان جهاز المناعة: تسبب القدمان الباردتان أعراض مرضية للإنسان وتؤثر على كفاءة جهاز المناعة، لأن الجسم يتفاعل بصورة سريعة مع برودة القدمين ويعطي إيعازات مختلفة لتفادي ذلك، وبعض هذه الإيعازات تقوم على تقليل تدفق الدم في الجلد والأغشية المخاطية، ما يسبب قلة تدفق الدم في الأنف والفم وبرودتهما، وتفقد بذلك الأغشية المخاطية قابليتها على التقاط الفيروسات والميكروبات، التي يمكنها البقاء والعيش في الأغشية المخاطية ومن ثم الدخول إلى جسم الإنسان، ونتيجة لذلك تبدأ أعراض السعال والزكام وأوجاع الرقبة، والحل هنا يكمن في تغطية القدمين بصورة جيدة وعدم تركهما للتعرض للبرد.

  4. الرياضة تقوي عمل جهاز المناعة: الرياضة مهمة لصحة الإنسان ومهمة أيضاً لتقوية جهاز المناعة. لكن ممارسة الرياضة بصورة مبالغة بها تقلل من كفاءة جهاز المناعة أيضاً وتجعل الجسم عرضة للفيروسات والميكروبات، ولذلك يُنصح بأخذ نوبات من الراحة عند الشعور بالتعب أثناء ممارسة الرياضة.

  5. التوتر عدو جهاز المناعة: قد يكون التوتر هو العدو الكبير لجهاز المناعة في الطبيعة بعد الفيروسات والميكروبات، إذ يعمل الجسم على إنتاج كميات كبيرة من هرمون التوتر “كورتيزول” أثناء نوبات التوتر، والذي يعمل على تحضير الجسم لخطر ما، كالتحضير للهروب أو القتال، وفي هذه الحالة، يعطي الدماغ إيعازات بتقليل عمل الأجهزة الأخرى في الجسم، ومن بينها جهاز المناعة، لذلك يكون من يعاني من التوتر المستمر في العمل أو في الحياة العامة أكثر عرضة للأمراض من الآخرين.

  6. الكحول تفتح أبواب الجسم للفيروسات: توصل باحثون إلى أن الكحول يعيق عمل بعض خلايا المناعة في الجسم. وعند التناول المستمر أو إدمان الكحول تفقد هذه الخلايا قابلية مقاومة الفيروسات والميكروبات. ويمكن للجسم حين ذلك التعرض لنوبات برد مستمرة أو حتى الإصابة بفيروسات خطيرة بسبب قلة كفاءة جهاز المناعة.

  7. التدخين يرهق جهاز المناعة: النيكوتين يعمل على إرهاق جهاز المناعة ويؤثر على عمله بصورة سلبية. والدخان الذي ينتج عبر النيكوتين ويدخل الرئتين يسبب أعراض جانبية ويجعل جهاز المناعة يتفاعل معها. وعندها يتوقف عمل الأغشية المخاطية في القصبات الهوائية ويمكن للبكتيريا والفيروسات العبور دون حماية عبرها. ويصبح الجسم عرضة أكثر للعدوى.

    وصفه ممتازه لتقوية المناعة للاطفال والكبار “يجب الحذر من استعمالها فقد تكون هناك حالات خاصة لكل طفل وينصح باستشارة طبيب العائلة قبلها فقد تكون هناك حساسية لدى الطفل من مادة معينة.


وهذه نصائح أخرى للحفاظ على المناعة

نظام جهاز المناعة من أهم الأسباب الأساسية للصحة العقلية والجسدية .. والكثير من الناس قد لا يهتمون بالعناية المناسبة لنظام جهاز المناعة مما يجعلهم أكثر عرضة لجميع الأمراض الخطيرة التى تهاجم الجسم وأيضاً يوجد أمراض تهاجم جهاز المناعة ذاته .. وغالباً ما تكون هذه الأمراض فتاكة بأجهزة الجسم ..
هذا المقال للحفاظ على جهاز المناعة وتحصينه وتقويته .
يوجد الكثير من الطرق المعروفة والبسيطة التى تكون فى متناول الجميع لينفذها خاصةً وفصل الشتاء قادم .. فلابد من الإستعداد الجيد لقدومه .

تقوية جهاز المناعة

تقوية جهاز المناعة
1 – البكتيريا النافعة
من المعروف أن الجسم يحتاج إلى البكتيريا النافعة التى تفيد جهاز المناعة .. وتوجد هذه البكتيريا فى بعض الأطعمة مثل الزبادى ويحتوى على مستويات عالية جداً من البكتيريا النافعة وهى البكتيريا التى تسبق التكوين الجنينى وبروبيوتيك .. هذا النوع من البكتيريا يحتاجه الجهاز الهضمى ليحمى الجسم من الأمراض المختلفة التى تكون بسبب الغذاء .. بالإضافة إلى الحليب واللبن الرايب أيضاً لأن هذه المنتجات تعزز وظائف جهاز المناعة للعمل جيداً .
2 – ضرورة البروتين
لابد أن تكون نسبة مستويات البروتين فى الجسم زائدة لأنه يتكون من الأجسام المضادة التى تهاجم الأمراض .. إذاً وجود البروتين هام جداً لتقوية جهاز المناعة . ويوجد فى اللحوم البيضاء مثل الدجاج والأسماك ومنتجات الألبان .

3 – تجنب الإجهاد تماماً

تقوية جهاز المناعة

يوجد فى الجسم هرمونات خاصة بالإجهاد مثل الكورتيزول ومن ثم يتم إنتاج الإدرانالين عند وقوع الشدائد .. وللمحافظة على مستويات الإدرينالين فى الجسم لاستخدامه عند الحاجة .. القيام ببعض التمرينات الخفيفة جداً فى المنزل لتحريك العضلات لتنشيط الإدرينالين .. وإذا كنت تعانى من الإجهاد الشديد فهذا يضر جداً بجهازك المناعى .. لأنه يكون فى حالة تأهب واستعداد شديدة للدفاع عن الجسم من أعراض الإجهاد .. وبذلك يكون العقل فى استجابة دائمة لإفراز الهرمونات بسبب الإجهاد وذلك ضغط شديد على جهاز المناعة .. فإذا تعرض الجسم لنزلة برد سيكون أداء الجهاز المناعى ضعيف نتيجة الحمل الزائد عليه من إنتاج الهرمونات .. لذلك يجب تجنب الإجهاد تماماً .

4 – المشى مهم جداً

إذا اتخذنا رياضة المشى عادة فتأكد أنه وقاية للعديد من الأمراض الخطيرة لأنه ينشط خلايا الدم البيضاء التى تقوى جهاز المناعة .. ومن هنا تكون مكافحة الأمراض الخطيرة ممتازة .. كما أن المشى يقى من أخطار السمنة وأخطار أمراض القلب والأوعية الدموية .. كما أن له من الفوائد العديدة التى تحافظ على جميع أجهزة الجسم لأنه يطهر الجسم من السموم وينشط الدورة الدموية .

5 – تناول الثوم مع الغذاء
يحتوى الثوم على مركبات الكبريت القوية والمضادات الحيوية الطبيعية ويحتوى أيضاً على مضادات الفطريات ويحتوى على خصائص عالية جداً من مضادات الفيروسات .. إذا كان الثوم من ضمن الوجبات الغذائية فتأكد أن الجهاز المناعى سيقوم بعمله على على مستوى من النشاط ويمكن فرم الثوم وتناوله مع الماء الدافئ وبعض الأعشاب المفيدة لمساعدة الجسم على المقاومة من الأمراض الخطيرة .

6 – تغييرزيت الطعام الضار للجسم
بعض الزيوت التى تضاف إلى الأطعمة خطيرة جداً لأنها تزيد من نسبة الكوليسترول الضار فى الدم .. فعلينا استبدال هذه الزيوت بزيت الزيتون لأنه يعمل على توازن الكوليسترول الحميد فى الدم ويحمى من الكوليسترول الضار .. كما أنه يحمى جهاز المناعة جيداً ويحمى من أى التهابات تضر بالجسم .

7 – تناول المزيد من الخضروات والفاكهة
إذا تناولت الخضروات والفاكهة بطريقة أكثر من المعتاد فى النظام الغذائى ستلاحظ تغيير إلى الأفضل فى الصحة العامة .. وسيكون ذلك من الحكمة .. لأن الجسم بحاجة إلى الألياف النباتية والبروتين والفيتامينات التى توجد فى الخضار والفاكهة لحماية جهاز المناعة وتقويته وتحسين أداؤه .

8 – تناول التطعيمات إن أمكن
إذا كنت تعانى من ضعف أو إجهاد .. فلابد من تناول بعض التطعيمات الماكفحة للأمراض مثل تطعيم الإنفلوانزا .. وهو مصل يأخذ فى مثل هذه الأوقات من السنة قبل دخول فصل الشتاء بقليل حتى يتمكن جهاز المناعة من استقباله والعمل بفوائده طوال فصل الشتاء .

9 – لا تبالغ فى التمرينات الرياضية


تقوية جهاز المناعة

ممارسة الرياضة بشكل عام ممتازة لتقوية جهاز المناعة .. لكن الإفراط فيها يسبب انخفاض عدد كرات الدم البيضاء التى هى ركن من أركان جهاز المناعة .. فلابد من الحفاظ جيداً على معدل مستويات كرات الدم البيضاء التى تمثل الحماية الأكبر للجسم من هجوم الأمراض .

10 – تناول المشروبات الساخنة والشاى
المشروبات الساخنة مفيدة جداً لتنشيط الدورة الدموية ووظائفها مثل القرفة والزنجبيل والشاى .. يوجد فى الشاى عناصر غنية بمضادات الأكسدة التى تحفظ خلايا الجسم كلها من الضعف الضمور .. كما أن هذه المشروبات لها فائدة فى الجهاز الهضمى والتنفسى مما يجعل أداء جهاز المناعة أقوى وأنشط فى وظائفه .. كما أن الزنجبيل يحتوى على مواد تحفظ الجهاز الليمفاوى وتحمى الجيوب الأنفية من الإلتهابات .

11 – الحفاظ على تناول فيتامين D
قليل جداً من الأطعمة التى تحتوى على فيتامين D لذلك يجب الحرص على تناول بدائل تعويضية لهذا الفيتامين .. كما أن ضوء الشمس مصدر أساسى من مصادر هذا الفيتامين .. وهو يساعد على الإستجابة المناعية ضد الأمراض ووسيلة ضرورية وهامة جداً لزيادة صحة الجهاز المناعى وتحسن وظائفه .

12 – المحافظة على وجود المعادن فى الجسم
هذا مهم جداً .. المعادن غير الفيتامينات .. كثرة تناول المنشطات والفيتامينات يقلل من كفاءة عمل المعادن الموجودة فى الجسم أو التى يحصل عليها الجسم من الأطعمة .. ونقص المعادن يضعف جهاز المناعة بل ويضعف الكثير من عمل أجهزة الجسم بكفاءة .. ويمكن استشارة أحد المتختصين فى التغذية عن كيفية زيادة معادن الجسم أو استشارة صيدلى موثوق فيه .

13 – تناول فيتامين C باستمرار
الحفاظ على تناول فيتامين C هام جداً لكل أجهزة الجسم .. ومعروف جداً مصادر هذا الفيتامين .. ويوجد بكثرة فى البرتقال والليمون وبعض الخضروات والفاكهة .. الحفاظ على مستويات فيتامين C يساعد على المقاومة ضد الإلتهابات والجروح والوقاية من نزلات البرد والإنفلوانزا وأمراضها .. كما أنه يساعد على الحفاظ على الجلد بصفة عامة والبشرة بصفة خاصة لأنه يتكون من عناصر أساسية لبناء الخلايا والأنسجة فى الجسم .. ويقوى أداء جهاز المناعة .

14 – تقليل كميات السكر
زيادة السكريات فى الجسم ضارة جداً بالجهاز المناعى ويعمل على زيادة الإلتهابات ويؤدى إلى تلف بعض الخلايا الهامة فى جميع أنحاء الجسم .. توازن السكريات هام وضرورى حيث من الممكن تناولها عن طريق الفواكه والعصائر الطبيعية أفضل من تناول السكر الخام أو الحلوى التى تحتوى على نسبة سكريات عالية ترهق الكبد فى أداء وظائفه وتضعف من مهام جهاز المناعة .

15 – إستخدام زيت جوز الهند
يحتوى زيت جوز الهند على حمض اللوريك الذى يعمل على إذابة حواجز الدهون من الفيروسات الضارة والبكتيريا واستخدامه خارجى وداخلى أثناء موسم الشتاء للحفاظ على الجسم من البرد والإنفلوانزا ويمكن استخدامه كغسول لحماية الجلد .. وتناول ملعقة منه كل حين يطهر أجهزة الجسم .. ويمكن استخدامه كمطهر للبشرة .. ويمكن إضافة بعض قطرات على المشروبات الساخنة .. فهو يعزز أداء الأغشية المخاطية ضد أى فيروسات و مطهر من الجراثيم .
د. أمانى سيف الدين الأزرق
– See more at: http://www.ma3lomatk.com/2014/09/15-ways-to-strengthen-your-immune-system.html#sthash.IkYzT7Lf.dpuf

 

شاهد أيضاً

الطبيب البريطاني فرانكلاند: عالجت صدام حسين سنة 79 وكان يدخن بشراهة 40 سيكارة يوميا

يعمل الدكتور البريطاني، بيل فرانكلاند، بلا كلل أو ملل في مكافحة الحساسية رغم أن عمره …

2 تعليقان

  1. عبدالرحمن ابراهيم

    محتاج اوصل للدكتورة ضرورى جداط

  2. عبدالرحمن ابراهيم

    عايز اوصل للدكتورة امانى والله ضرورى جدا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.