أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / 3 عمليات قسطرة معقدة لطبيب عراقي تبث على الهواء مباشرة من دبي لمؤتمر دولي في فرنسا

3 عمليات قسطرة معقدة لطبيب عراقي تبث على الهواء مباشرة من دبي لمؤتمر دولي في فرنسا

بث مباشر لـ 3 عمليات قسطرة من مستشفى راشد إلى مؤتمر عالمي

التاريخ:: المصدر:دبي ـــ الإمارات اليوم
  •  البث الحي للعمليات تم في قاعة مؤتمر القسطرة الدولي المنعقد بباريس. من المصدر

شهد أكثر من 20 ألف عالم وطبيب يمثلون نخبة أطباء قسطرة القلب في العالم، ثلاث عمليات قسطرة بالغة الصعوبة أجراها مستشفى راشد التابع لهيئة الصحة بدبي، أمس، وذلك على الهواء مباشرة، حيث تم بث حي للعمليات الثلاث داخل قاعة مؤتمر القسطرة الدولي المنعقد في العاصمة الفرنسية باريس، والذي يعد المؤتمر الأكبر دولياً في هذا التخصص.

كما شهد المؤتمر بشكل تتابعي بثاً لعمليات مماثلة من الولايات المتحدة وفرنسا وسويسرا وألمانيا والصين وسنغافورة، إلى جانب دبي التي مثلت منطقة الشرق الأوسط في هذا البث الحي غير المسبوق. وجاء اختيار مدينة دبي ضمن المدن الست الكبرى لبث مثل هذه العمليات تأكيداً من قبل اللجنة العالمية المشرفة على المؤتمر لمكانة دبي الدولية، ومدى تأثير طفرات النمو المتلاحقة فيها على الصعد كافة، لاسيما ما يشهده قطاع الصحة من توجهات حديثة لإيجاد نموذج صحي عالمي من الطراز الأول. وشهد رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي، حميد محمد القطامي، جانباً مهماً من العملية الجراحية الدقيقة الثانية التي تم نقلها مباشرة لحضور المؤتمر الدولي في فرنسا، وذلك من خلال نافذة خاصة بغرفة العمليات.


وأكد القطامي أن اختيار دبي لنقل مثل هذه العمليات الجراحية بالغة الصعوبة يعكس مكانة دبي في قلب العالم، وريادتها وقدرتها على تحقيق التنافسية العالمية في شتى المجالات، ومن بينها مجال الطب وعلومه. وأشار إلى أن دبي أصبحت لها بصمتها الخاصة على خريطة الصحة، وأن وجودها في المجال الطبي بهذه القوة يعكس ما يحظى به قطاع الصحة من اهتمام بالغ ورعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، والمتابعة الحثيثة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي.

“طريقة دبي” . . تقنية جديدة لقسطرة القلب
المصدر : (متابعة: لبنى بولحبال)

وقبل 3 أعوام، كان الدكتور طالب مجول استشاري ورئيس قسم قسطرة شرايين القلب بمستشفى دبي كشف أن هيئة الصحة بدبي بدأت بتطبيق تقنية الدعامات القابلة للذوبان منذ بداية العام الماضي، كأول جهة طبية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا تقدم هذه المعالجة الجديدة لأمراض القلب، حيث قامت الهيئة بإجراء أكثر من 300 عملية من هذا النوع، وهو أكبر رقم عالمي يتم في مركز واحد .

أشار الدكتور طالب إلى أن هيئة الصحة بدبي تعد أول مؤسسة صحية على مستوى العالم تطبق هذه التقنية التي تعد قفزة نوعية في الأسلوب العلاجي للمرضى، الذين يعانون انسداد الشرايين الدقيقة للقلب التي لا يمكن علاجها جراحياً، حيث تقدر نسبة نجاح هذه العملية 99%، مقارنة بالعملية التقليدية التي تقوم على فتح الصدر .

وقال الدكتور طالب مجول: لقد تم إجراء ثلاث عمليات جراحية معقدة لقسطرة القلب وفقاً لطريقة دبي، حيث بدأت العملية الأولى الساعة 25:11 صباحاً وكانت لمريض مواطن عمره 59 سنة، كان يعاني آلاماً في الصدر، ومن ذبحة قلبية غير مستقرة، وبعد إجراء الفحوص اللازمة تبين وجود 7 انسدادات في 3 شرايين، حيث تم زراعة 7 دعامات قابلة للذوبان .

أما العملية الثانية فقد بدأت الساعة 15:4 مساء واستمرت 45 دقيقة كانت لمريض عمره 52 سنة مصاب بالسكري، ويعاني آلاماً في الصدر وقد تم إجراء عمليات إجهاد له، حيث تبين وجود انسداد في 3 شرايين في القلب، وقد تم خلال عملية القسطرة فتح الشرايين وفقاً ل طريقة دبي حسب طلب الجهة المنظمة للمؤتمر لتعميم الفائدة العلمية على الأطباء المشاركين .

وأضاف: العملية الثالثة تم أجراؤها الساعة 35:5 دقيقة واستمرت 45 دقيقة كانت لمريض عمره 49 سنة يعاني زيادة في الوزن ومرض السكري، وكان قد قام في وقت سابق بإجراء عمليات متعددة لتوسيع شرايين القلب الأولى في شهر يونيو/حزيران ،2012 والثانية في شهر ديسمبر/كانون الأول ،2012 حيث تمت هاتين العمليتين داخل وخارج الدولة، ولكنها لم تجد نفعاً له وظل يعاني الآلام، وعند مراجعته لمستشفى دبي تم إجراء عملية القسطرة العلاجية له بعد أن أظهرت الفحوص وجود انسداد في الشريان الرئيس للقلب، وتضييقات متعددة في الدعامات القديمة، حيث تم وضع دعامات قابلة للذوبان وتوسيع الدعامات القديمة بدعامات قابلة للذوبان وإجراء طريقة دبي على الشريان الرئيس .

اكتب تعليقا وسينشر فورا..فهدفنا هو كل التعليقات