أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / خبر وفيديو / إيران / علاوي: بارزاني أبلغني بوجود سليماني في كركوك وألمانيا:أخبرنا مسعود بخسارة الدعم الاوربي

علاوي: بارزاني أبلغني بوجود سليماني في كركوك وألمانيا:أخبرنا مسعود بخسارة الدعم الاوربي

كشف نائب الرئيس العراقي، إياد علاوي، الاثنين، أن رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود البارزاني، أبلغه بوجود قوات إيرانية في كركوك، وأنه تعرض لضغوط من طهران.
وفي مقابلة مع سكاي نيوز عربية، قال علاوي إن “تدخلات إقليمية ضارة حدثت في أزمة كركوك”.

وكانت قوات عراقية مدعومة بميليشيات الحشد الشعبي قد بدأت عملية ليل الأحد الاثنين للسيطرة على مناطق متنازع عليها بين بغداد وحكومة إقليم كردستان، وتنتشر فيها قوات من البشمركة الكردية.

وأوضح علاوي: “اتصل بي الأخ مسعود البارزاني وقال إن هناك نفوذ إيراني في كركوك وأن الجنرال سليماني موجود في جنوب المدينة.. وذكر أن لديه صور لهذا الأمر”.

ويشير علاوي إلى قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

وانتقد علاوي التدخلات الخارجية في الأزمة، وقال إنها “تنتهك سيادة العراق”.

وذكر أن نجل الزعيم الكردي الراحل جلال طالباني القيادي بحزب الاتحاد الوطني، قباد طالباني، أبلغه بأنه تعرض لضغوط إيرانية من أجل فك الارتباط مع الحزب الديمقراطي الكردستاني، لكنه رفض.
من جانب آخر
الخارجية الالمانية :اخبرنا البارزاني ان سيخسر الدعم الاوربي لو مضى بعملية الاستفتاء
ورغم التطورات العسكرية على الأرض، قال علاوي إن “الطريق لم ينسد حتى الآن.. علينا ان نسعى إلى حوار عراقي وحوار ثنائي بين بغداد وأربيل”، داعيا إلى عدم تصعيد الموقف عسكريا.
اكد وزير الخارجية الالماني زيغمار غابرييل ، الاثنين لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ، انه اخبر البارزاني بانه سيخسر الدعم الاوربي ودعم المانيا فيما لو مضى قدما بعملية الاستفتاء، مبينا ان المانيا تتابع ما يجري في محافظة كركوك.
وذكر بيان لمكتب لرئيس مجلس الوزراء حصلت وكالة الناظر الاخبارية/NNA/ نسخه منه، ان” تلقى رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ،اليوم الاثنين ، مكالمة هاتفية من وزير الخارجية الالماني زيغمار غابرييل ، وجرى خلال الاتصال بحث فرض النظام وانتشار القوات العراقية الاتحادية في كركوك اضافة الى عملية الاستقرار في المناطق المحررة” فيما وجدد وزير الخارجية الالماني موقف بلاده الداعم لوحدة العراق ورفضه للاستفتاء في اقليم كردستان”.
واضاف غابرييل ان” على الجميع ان يركز على محاربة داعش واستقرار المناطق العراقية المحررة”.
واكد العبادي ان” مافعلته الحكومة العراقية في محافظة كركوك كان امرا لابد منه لفرض السلطة الاتحادية وبحسب الدستور و الحفاظ على وضع المحافظة البالغ الحساسية نظرا لما تحتويه من تنوع اطيافها ولتجنب حدوث اي صراعات قد تنشأ عن هذه التطورات الاخيرة ، مشيرأ الى ان، ثمة دور مهم لالمانيا والاتحاد الاوربي يمكن ان تلعبه في اعادة الاستقرار بالمناطق المحررة، متقدما بالشكر لجهود المانيا في عملية اعادة الاستقرار في العراق”.

شاهد أيضاً

حكومة كردستان ترفض قرارات بغداد والأخيرة تمنع الرحلات الدولية فقط لحين توليها سلطة المطارات

تحديث 1: الحكومة العراقية: السيطرة على المنافذ البرية في اقليم كردستان ليس بهدف التجويع او …

اكتب تعليقا وسينشر فورا..فهدفنا هو كل التعليقات