أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / العرب / السعودية / بعد “احتجازه”..الحريري يغادر السعودية باتجاه فرنسا مع زوجته وابنه وسيعود الأربعاء الى لبنان

بعد “احتجازه”..الحريري يغادر السعودية باتجاه فرنسا مع زوجته وابنه وسيعود الأربعاء الى لبنان

وصل رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، سعد الحريري، السبت، إلى العاصمة الفرنسية باريس، برفقة زوجته لارا وابنه حسام، وفقا لما ذكره الموقع الرسمي لتيار المستقبل الذي يرأسه، حيث من المفترض أن يلتقي الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون في وقت لاحق من اليوم ذاته.

وقال الرئيس الفرنسي: الحريري سيعود إلى لبنان خلال الأيام أو الأسابيع المقبلة، سعد الحريري يصل الى فرنسا ويعود الاربعاء الى لبنان

وكان ماكرون قد أكد، الجمعة، أنه سيستقبل الحريري بصفته رئيسا للوزراء، في باريس، مشيرا إلى أن استقالة الحريري لم تُقبل بعد في لبنان. وقال ماكرون إنه سيستضيف أيضا أسرة الحريري على الغداء. وأضاف أن الحريري سيعود إلى لبنان “خلال الأيام أو الأسابيع المقبلة”.

فيما سيتوجه رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، الذي لم يعد الى بلاده منذ اعلان استقالته قبل أسبوعين، إلى لبنان الأربعاء للمشاركة في مراسم عيد الاستقلال، حسب ما أعلنت الرئاسة اللبنانية على “تويتر”.ويأتي هذا الإعلان بعيد وصول الحريري صباح السبت الى باريس حيث سيلتقي الرئيس ايمانويل ماكرون، وذلك بعد أسبوعين على اعلان استقالته المفاجئة من الرياض في 4 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي والتي اثارت شائعات بانه “محتجز” في المملكة.
وأفادت الرئاسة أن “الرئيس ميشال عون تلقى صباح اليوم اتصالاً هاتفياً من الرئيس الحريري، أعلمه فيه أنه سيحضر الى لبنان للمشاركة في الاحتفال بعيد الاستقلال” في 22 تشرين الثاني/نوفمبر.وأشار بيان أصدرته الرئاسة أن الحريري سيشارك “في الاحتفال بعيد الاستقلال ولاسيما العرض العسكري” التقليدي الذي يعتبر من أهم مراسم ذكرى استقلال لبنان عن فرنسا في 22 تشرين الثاني/نوفمبر 1943.
الحريري يسافر الى باريس

وكان الحريري اعلن في تغريدة له مساء الجمعة انه “في طريقه الى المطار” لمغادرة الرياض التي يتواجد فيها منذ الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر تاريخ تقديم استقالته. وكتب الحريري “القول انني محتجز في السعودية وانني ممنوع من مغادرة البلاد هو كذبة. انا بطريقي الى المطار”.

ويشار إلى أن وصول الحريري إلى فرنسا يأتي بعد جدل كبير وتصريحات واتهامات من مسؤولين لبنانيين بأن المملكة العربية السعودية تحتجز الحريري وعائلته وتمنعهم من السفر بعد أن قدم استقالته في خطاب خلال وزيارته للرياض، وهو الأمر الذي نفاه الحريري ذاته مرارا إلى جانب تأكيد مسؤولين سعوديين بأن رئيس الوزراء اللبناني ليس محتجزا وله كامل الحرية في التنقل والسفر.

شاهد أيضاً

فيسك: بسبب هياج بن سلمان الحريري حمل جنسيته الفرنسية واختار المنفى في فرنسا!

قال الكاتب البريطاني الشهير روبرت فيسك في مقالٍ له في صحيفة الإندبندنت، أنّه عندما سمع …

اكتب تعليقا وسينشر فورا..فهدفنا هو كل التعليقات