الاستخبارات الألمانية تقدم قائمة بدعاة من السعودية وقطر والكويت لمنعهم من السفر لدول “شنجن”

Advertisements

كشفت صحيفة “زود دويتشه تسايتونج” الألمانية، في تقرير لها أن جهاز الاستخبارات الخارجية “بي إن دي” وهيئة حماية الدستور “الاستخبارات الداخلية”، أصدرا تقريرا أوليا للحكومة الألمانية، أفاد بأن منظمات دينية من السعودية و قطر و الكويت أقامت مساجد ومؤسسات تعليمية كما أنها أرسلت دعاة إلى ألمانيا “لنشر النسخة الأصولية من الإسلام”.

ونقلت الصحيفة عن هيئة حماية الدستور القول إن التجربة العملية أوضحت “عدم وجود فارق ثابت يمكن ملاحظته بين السلفية الدعوية والسلفية الجهادية”، ضاربا التقرير المثل بحالة “جمعية إحياء التراث الإسلامي”.

Advertisements

وعلى الرغم مما سبق، فقد أشار التقرير إلى أنه لا توجد شواهد على تقديم دعم بصورة متعمدة “لهياكل وشبكات سلفية لديها استعداد للعنف”.

وأوضح التقرير أن أجهزة الاستخبارات الألمانية انتهت إلى أن هذه الحركات “وثيقة الصلة بجهات حكومية في البلاد التي تنحدر منها (هذه الحركات)”.

Advertisements

وتابع التقرير أنه من المنتظر إعداد قائمة تضم أسماء قيادات ودعاة معروفين في أوروبا لمنعهم من السفر إلى دول منطقة شنجن.

Advertisements

شاهد أيضاً

شيخ الأزهر الطيب:مذهب السلف الذي يروج له الآن مخترع لا يعرفه السلف ولا يقرّونه وهم مجسّمة

Advertisements شيخ الأزهر الطيب:مذهب السلف الذي يروج له الآن مخترع لا يعرفه السلف ولا يقرّونه …

%d مدونون معجبون بهذه: