الرئيسية / الرئيسية / تقارير عن العثور على بقايا من حثة خاشقجي..وترامب: السعوديون خانوا ثقتي!

تقارير عن العثور على بقايا من حثة خاشقجي..وترامب: السعوديون خانوا ثقتي!

ذكر متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أن التقارير التي تفيد بالعثور على أجزاء من جثة الصحفي السعودي المقتول جمال خاشقجي مزعجة جدا.

وقال “أنا على علم بالتقارير، وهي مزعجة للغاية… مكان جثة السيد خاشقجي هو أحد الأسئلة التي نحتاج لإجابات عليها كما ننتظر النتائج الكاملة للتحقيق التركي”.

شاهد من رويترز يقول إن محققين سعوديين كانوا برفقة المحققين الأتراك أثناء تفتيش سيارة القنصلية السعودية

فيما نقلت قناة سي أن أن” الأميركية عن الرئيس دونالد ترامب قوله إن “السعوديين خانوا ثقته”، وأنه يشعر بالانزعاج بشأن قضية اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وأضافت القناة أن ترامب أبلغ المسؤولين السعوديين بأنه يلومهم لأنهم جعلوه يظهر بمظهر سيئ.

في السياق ذاته أكد الرئيس الأميركي أنه سيترك للكونغرس تحديد تبعات مقتل خاشقجي على السعودية مؤكدا أن محاولة التستر على قتل الصحفي السعودي هي “أسوأ عملية تستر على الإطلاق”، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد شكك في تفسيرات المسؤولين السعوديين فيما يتعلق بوفاة الصحفي جمال خاشقجي، وقال إنه مقتنع بأن هذه كانت “مؤامرة باءت بالفشل”.

بريطانيا بعد كلمة أردوغان.. هناك أسئلة على الرياض الإجابة عنه

وكانت أكدت بريطانيا اليوم أنه ما زالت هناك أسئلة تتعلق بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي ولا يمكن لغير السعوديين الرد عليها، وذلك بعد أول حديث للرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن حادثة مقتل خاشقجي طالب فيه السعودية بالكشف عن المتورطين في الجريمة ومحاكمة القتلة داخل تركيا.

وقال المتحدث باسم رئيسة الوزراء تيريزا ماي، ردا على سؤال عن حديث الرئيس التركي عن مقتل خاشقجي، “بيان الرئيس أردوغان هذا الصباح يبرز حقيقة أن الأسئلة لا يمكن لغير السعوديين الرد عليها”.

كما قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت إن “العالم ما زال في انتظار الأجوبة بشأن مقتل جمال خاشقجي”.

من جهته، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إنه جرى إبلاغ روسيا بالموقف السعودي الرسمي أن العائلة المالكة لا صلة لها بمقتل الصحفي السعودي.

وأضاف في تصريح صحفي “ما عدا ذلك رهن التحقيقات”.

يشار إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أدلى اليوم بأول بيان له أمام البرلمان في قضية اختفاء ومقتل الصحفي السعودي، وطالب السعودية بمحاكمة قتلة خاشقجي داخل تركيا، وبالكشف عن المتورطين في الجريمة “من أسفل السلم إلى أعلاه”.

وذكر أردوغان أن الأدلة كشفت أن خاشقجي قتل بشكل وحشي، معتبرا أن هذا سيجرح ضمير الإنسانية بشكل بالغ، إلا أنه أكد أن الرياض أبدت تعاونها واتخذت خطوة مهمة باعترافها بوقوع الجريمة داخل القنصلية.

كما طرح الرئيس التركي العديد من الأسئلة على الجانب السعودي، وقال إن الملف لن يغلق إذا لم تجب عليها، ومنها لماذا اجتمع الخمسة عشر شخصا في إسطنبول؟ وبناء على تعليمات ممن؟ ولماذا اتخذوا من القنصلية مكانا للتحقيق مع خاشقجي؟ ولماذا تم الإدلاء بتصريحات متناقضة عن الجريمة؟ ولماذا لم يعثر على الجثة حتى الآن؟ ومن هو المتعاون المحلي الذي تم تسليمه الجثة؟

 

السلطات التركية تعثر على حقيبتين في سيارة القنصلية السعودية بإسطنبول

السلطات التركية تعثر على حقيبتين في سيارة القنصلية السعودية بإسطنبول صحيفة الحوار نقلا عن الصباح العربي ننشر لكم السلطات التركية تعثر على حقيبتين في سيارة القنصلية السعودية بإسطنبول، السلطات التركية تعثر على حقيبتين في سيارة القنصلية السعودية بإسطنبول ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز، السلطات التركية تعثر على حقيبتين في سيارة القنصلية السعودية بإسطنبول.

صحيفة الحوار عثر الأمن التركي، اليوم الثلاثاء، على حقيبتين ومواد مختلفة في السيارة الدبلوماسية التابعة لقنصلية السعودية في إسطنبول، والتي عثر عليها بحي سلطان غازي في المدينة.

ووفقا لوكالة “الأناضول”. تجري التحقيقات حول السيارة ذات الرقم، 34CC 1736، من قبل فريق تحقيق تركي-سعودي مشترك، في مرأب للسيارات.

وكشفت التحقيقات أن الحقيبتين والمواد الأخرى، التي عثر عليها تعود لموظفين في القنصلية السعودية بإسطنبول.

متعلقات شخصية

ووجدت فرق الأمن التي تواصل تحرياتها، أمس الإثنين، سيارة تحمل اللوحة الدبلوماسية ذات الرقم ” 34CC 1736 ” تعود للقنصلية السعودية، مركونة في مرأب للسيارات، بحي سلطان غازي في الشطر الأوروبي من إسطنبول.

وبحسب وكالة “رويترز”. ذكرت قناة (سي.إن.إن ترك)، اليوم، الثلاثاء، أن المحققين الأتراك عثروا على حقيبتين تحويان المتعلقات الشخصية للصحفي السعودي المقتول، جمال خاشقجي، خلال تفتيش عربة تابعة للقنصلية السعودية في إسطنبول.

وقال شاهد من “رويترز” إن فريقا سعوديا كان يرافق المحققين الأتراك الذين أجروا التفتيش في مرأب السيارات، الذي عثر فيه على العربة في حي سلطان غازي بإسطنبول، أمس الاثنين.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، كشف اليوم، الثلاثاء، 23 أكتوبر/ تشرين الأول، تفاصيل مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، في القنصلية السعودية بإسطنبول.

وبدأ أردوغان تصريحاته، خلال اجتماع مع أعضاء حزبه “العدالة والتنمية” الحاكم في البرلمان، بدأها بتقديم العزاء للشعب السعودي في وفاة خاشقجي، مشيرا لخطوات التحقيق التي اتخذتها السلطات التركية، بعد أن أبلغت خطيبته عن عدم خروجه من القنصلية السعودية.

وقال إن فريقا سعوديا وصل إلى تركيا في اليوم السابق لمقتل خاشقجي، وإنه تمت محو كاميرات القنصلية السعودية.

ودعا الرئيس التركي إلى إعادة النظر في اتفاقية فيينا الدولية حول حصانة المقرات الدبلوماسية، لافتا أن هذه الاتفاقية منعت الأمن التركي من استجواب الدبلوماسيين السعوديين. وقال: “أعتقد أن اتفاقية فيينا حول حصانة المقرات الدبلوماسية أصبحت على المحك الآن”، مضيفا: “اتفاقية فيينا لم تمنح إمكانية استجواب العاملين في القنصلية، وينبغي إعادة النظر فيها”.
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار، السلطات التركية تعثر على حقيبتين في سيارة القنصلية السعودية بإسطنبول، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الصباح العربي

سي ان ان الأمريكية تفاجئ الجميع وتنشر فيديو جديد يحتوي على اقوى دليل بشأن مقتل خاشقجي ..شاهد

كشفت شبكة سي ان ان الامريكية في خبر عاجل لها عن عثور الامن التركي على متعلقات للصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل سيارة تابعة للقنصليه السعودية في اسطانبول  مر كونه في مرئاب للسيارات باسطانبول .

وكانت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، قد بثت الإثنين، مقاطع مصورة تظهر أحد المشتبه بهم الـ15 في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي، في 2 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وهو يرتدي ملابس الأخير، ويخرج من الباب الخلفي للقنصلية السعودية بإسطنبول.

وقالت الشبكة الأمريكية، إنها حصلت على المقاطع المصورة، التي التقطتها كاميرات مراقبة (لم تحدد مصدرها) من مصدر تركي بارز (لم تكشف هويته)، وإن تلك المقاطع تعد جزء من الشواهد التي يبحثها التحقيق التركي الرسمي في الواقعة.

وكشفت “سي إن إن”، أن الرجل الظاهر في المقاطع المصورة، هو المشتبه به مصطفى المدني، الذي يقول محققون إنه من أعضاء “كتيبة القتل التي تم إرسالها (من الرياض) لقتل الصحفي السعودي خلال موعد استلامه وثيقة متعلقة بزواجه المقبل”.

وحسب المقاطع المصورة، ظهر المشتبه به “المدني”، وهو يدخل القنصلية السعودية من بابها الأمامي قبل نحو 4 ساعات من خروجه منها، من الباب الخلفي، وهو يرتدى ملابس خاشقجي.

ونقلت الشبكة عن المصدر التركي، إنّ المدني (57 عاما) الذي يماثل خاشقجي (60 عاما) في الطول والبنية الجسدية، “تم إرساله إلى إسطنبول لتجسيد دور خاشقجي (بعد قتله)”، في محاولة للتستر على الحادثة.

يشار أن كاميرات المراقبة التقطت توجه “المدني”، في ثياب “خاشقجي”، إلى منطقة مسجد السلطان أحمد الشهيرة (وسط إسطنبول)، بعد ساعات من دخول خاشقجي إلى القنصلية.

وأضاف المصدر، “لا تحتاج إلى جسد (للإثبات)، تقييمنا للحادثة لم يتغير منذ 6 أكتوبر، وهو القتل مع سبق الإصرار، وتم نقل الجثمان من القنصلية”.

اردوغان: الأدلة والبراهين أكدت على مقتل خاشقجي بطريقة وحشية ومخطط لها

قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إن الأدلة والبراهين قد أكدت على مقتل خاشقجي بطريقة وحشية ومخطط لها.

وطالب إردوغان السعودية بالكشف عن جميع المتورطين في القضية. واقترح إجراء تحقيق مهني مستقل ومحايد ومقاضاة الاشخاص الثمانية عشر المتورطين في مدينة اسسطنبول باعتبارها مسرح الجريمة.

شاهد أيضاً

شاهد اردوغان مع مراد علمدار والمطرب إبراهيم تاتلس يغنون على حدود سورية وغضب كردي

ظهر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان في مقطع فيديو مثير رفقة المطرب الشهير إبراهيم تاتلس، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.