ديمبسي: القوات العراقية خرجت طوعا من الرمادي..والقائد الميداني قرر الانسحاب بسبب العاصفة الرملية!

Advertisements
Advertisements

أزاميل/ متابعة: قال مارتن ديمبسي، رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الأمريكي، الجمعة، إن قوات الجيش الحكومي التي كانت متواجدة في مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار اختارت الانسحاب من المدينة ولم يجبرها على ذلك تنظيم “الدولة الإسلامية”، فيما أكد المتحدث باسم البنتاغون أن القوات العراقية في الرمادي اعتقدت أنها لن تتمكن بسبب العاصفة الرملية من الحصول على دعم جوي.

Advertisements
Advertisements

وتابع ديمبسي قائلا للصحفين في طريقه إلى بروكسل، إن القائد العسكري لهذه القوات في الرمادي “اختار بصورة فردية على ما يبدو للانسحاب بقواته إلى نقطة أكثر قابلية لعمليات الدفاع،” لافتا إلى أن السلطات الأمريكية تجرى تحقيقا لمعرفة ما حصل بالضبط في الرمادي.

من جهته، قال المتحدث باسم (وزارة الدفاع الاميركية)، الكولونيل ستيفن وارن ذكر أن “القوات العراقية (في الرمادي) اعتقدت أنها بسبب العاصفة الرملية لن تتمكن من الحصول على دعم جوي”.

وتأتي هذه التصريحات في الوقت الذي قال فيه مسؤول بالإدارة الأمريكية إن سقوط الرمادي “يعتبر ضربة قوية في جهود محاربة تنظيم الدولة.”

ويذكر أن ديمبسي قال في تصريحات سابقة، في أبريل/ نيسان الماضي: “إن مدينة الرمادي ليست رمزا بحد ذاتها، أفضل ألا تسقط ولكن إن حصل وسقطت فلن تكون هذه نهاية الحملة.”

وياتي هذا التصريح مؤيدا لما ذهب اليه مراقبون وناشطون عراقيون بان دخول تنظيم “الدولة الاسلامية” الى الرمادي هي الخطوة الاولى لتسليمها الى المليشيات الشيعية.

Advertisements
Advertisements

شاهد أيضاً

شاهد أم حسن قدمت 5 شهداء من اجل تحرير الموصل

Advertisements Advertisements أم حسن وأبا حسن قدموا أبناءهم الـ 5 شهداء من أجل تحرير مناطق …