شاهد أوباما يتجاهل العبادي بإصرار والأخير ينظر بغضب ويهز بيده قبل أن يقرر الرحيل

Advertisements

ازاميل/ وكالات: في موقف محرج لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي،تجاهل الرئيس الأميركي أوباما وجود العبادي بإصرار، ولم يلتفت غطلاقا له وهو جالس قربه.

وتداولت مواقع كثيرة الفيديو، على انه تجاهل للعبادي، لكن الحقيقة هي ان العبادي حاول تبادل الحديث مع اوباما، لكنه كان مشغولا تماما ولم ينتبه لقدومه مطلقا..حتى قرر العبادي المغادرة بنفسه، يائسا بعد ان شعر بأن الحالة “الانغماسية” لأوباما مع الآخرين لا علاج لها ولن تفضي في كل الأحوال على خير!

Advertisements

وهكذا تخلص العبادي من الموقف المحرج كما كان يظن بأقل الخسائر، ولم يحسب حساب خسائر أكبر، وهي تصوير موقفه المحرج هذا وبالتفصيل!

 

وتلقى الفيديو عددا كبيرا من التعليقات اخترنا من بينها التعليقات ادناه:

Advertisements

 

شاهد أيضاً

الصدر لـ”الشرق الأوسط”: السعودية اكتوت بنار الإرهاب وزيارتي لإنهاء النفس الطائفي وتطلعاتها جميلة وجيدة

Advertisements السيد مقتدى الصدر في حوار موسع مع صحيفة الشرق الأوسط.. اجاب على اسئلة تتعلق …

%d مدونون معجبون بهذه: