شاهد لحظة وصول جثمان “الرفيق البطل” طارق عزيز للعاصمة الأردنية ‏عمان وتشييعه‬

أعلن مصدر في الخطوط الملكية الاردنية لوكالة فرانس برس ان جثمان وزير خارجية العراق الاسبق طارق عزيز وصل ليل الجمعة من بغداد على متن طائرة تابعة للشركة الى عمان، بعد اسبوع على وفاته.

Advertisements
Advertisements

وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه ان “الطائرة (آر جي 811) اقلعت من بغداد في الساعة 22,00 (19,00 تغ) وعلى متنها جثمان طارق عزيز ووصلت قرابة منتصف ليل الجمعة الى عمان”.

Advertisements

واضاف انه كان مقررا اصلا ان ينقل الجثمان الخميس على متن احدى طائرات الملكية لكن العملية ارجئت الى الجمعة.

وقال “امس (الخميس) كان طاقم الطائرة (آر جي 813) ينتظر الجثمان لكنه تلقى الامر بالاقلاع (من مطار بغداد) من دون الجثمان”، من دون الادلاء بتفاصيل اضافية.

ويعتقد رغم مناصبه، أن عزيز لم يكن صاحب نفوذ في عملية اتخاذ القرار داخل النظام، بل كان موكلا الدفاع عنه امام العالم.

ولد طارق عزيز في تلكيف شمال الموصل في شمال العراق في 28 نيسان/ابريل 1936، وهو من عائلة كلدانية، واسمه الحقيقي يوحنا ميخائيل.

Advertisements
Advertisements

وتعرف عزيز على صدام حسين منذ خمسينات القرن الماضي، الا انه بقي بعيدا عن الدائرة المقربة منه والتي ارتكزت بشكل واسع على رموز من السنة لا سيما من منطقة تكريت مسقط رأس الرئيس الاسبق الذي اعدم في 2006.

طارق عزيز في التابوت

Advertisements

وتدرج في حزب البعث العربي الاشتراكي في العراق، ليصبح المسيحي ذي الرتبة الاعلى في الحزب الذي حكم البلاد منذ العام 1968.

Advertisements

ويقول منتقدو التدخل الاميركي ان عزيز كان سجينا سياسيا، واودع الاحتجاز بسبب مقارعته ببراعة للذرائع الاميركية والبريطانية، لا سيما منها تلك المتعلقة بامتلاك بغداد اسلحة دمار شامل، والتي مهدت لاجتياح 2003.

 

Advertisements

شاهد أيضاً

بالفديو: أردنيون يعتصمون أمام السفارة العراقية في عمان..ويصرخون كلب العراق لازم يطلع !

Advertisements أزاميل/ وكالات: في مظاهرة احتجاجية اعتصم أردنيون امام السفارة العراقية في العاصمة الاردنية، احتجاجا على …

%d مدونون معجبون بهذه: