فيديو مدهش وصادم لمراهقة يملأ وجهها البثور يحصد ملايين المشاهدات بسبب “إعلان كاذب”!

 

Advertisements
Advertisements
Advertisements

تمكّنت مراهقة بريطانية تدعى إيم فورد من اجتياح عالم الانترنيت عبر فيديو من نحو ثلاث دقائق فقط، وكشف سلوكا بشريا وردود أفعال تعشق وترحب بالمظاهر حتى لو كانت غير حقيقية.

الفكرة كانت بسيطة وهي تصوير نفسها في البداية دون ماكياج، بوجهها الحقيقي المليء بالبثور وحب الشباب، ووضعت له خلفية “موسيقية كئيبة”، ملائمة مع ملاحظة مكتوبة “كم أنت قبيحة، مقرفة ومثيرة للاشمئزاز؟”، “انظري فقط إلى نفسك في المرآة لكي تعرفي”، “إغسلي وجهك على الأقل!”.

وقد نشرت هذا الفيديو قبل ثلاثة شهور واعادت في الفيديو الجديد نشر التعليقات الحقيقية لـ”فيديو البثور” الأول.

Advertisements

وفي الفيديو الثاني حصدت ألطف كلمات الإعجاب، بعد أن نشرت صورتها متبرجة ودون بثور حيث إنهالت عليها التعليقات الجميلة، والتي تتغزّل فيها، وبجمالها.

وفي ختام الفيديو ينقلب إيقاع التعليقات فلم يعد النقاش حول جمالها او قبحها بل حول سلوكها بسبب “إعلانها الكاذب”، و”إخفاء بشاعتها بالتبرّج”.

Advertisements

 

 

Advertisements

Advertisements