#صدام: #الفيصل أدهى من قابلت فحين كنت أحارب #إيران جعل العالم معي وحين دخلت #الكويت قلبه ضدّي!

Advertisements

تمكن #سعود_الفيصل على مدى 40 عاماً قضاها في العمل وزيراً لخارجية المملكة من فرض عبقريته الدبلوماسية، ونيل احترام قادة العالم وزعمائه.

فقد قال عنه رئيس الدولة في الاتحاد السوفييتي السابق ميخائيل غورباتشوف: “لو كان عندي رجل كسعود الفيصل لما تفكك الاتحاد السوفييتي”.

Advertisements

كما نقل عن الرئيس العراقي الاسبق صدام حسين قوله: “سعود الفيصل أدهى من قابلت في حياتي؛ فحين كنت أحارب إيران جعل العالم معي، و بعد أن دخلت الكويت قلب العالم ضدي، وكل ذلك يكون في مؤتمر صحفي واحد”.

أما وزير الخارجية البريطاني الأسبق ديفيد ميلباند فقد قال عنه: “إن سعود الفيصل يستطيع أن يحصل على مايريد، لا يهمه أن يفقد علاقاته وصدقاته في مقابل الحقّ والوضوح”.

Advertisements

وقال عنه وزير الخارجية الأمريكي جون كيري: “لم يكن سعود الفيصل أقدم وزير خارجية فحسب؛ بل كان من بين أكثرهم حنكة وحكمة”.

كما ينقل عن وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد قوله: “لم أر وزير خارجية قطّ بهمته العالية، كان النشاط و العمل الدؤوب من أهم صفاته وأجملها”.

شاهد أيضاً

خامنئي في ذكرى الحرب العراقية-الإيرانية:كانت حربا عقلانية وكان صدام مجرد أداة!

Advertisements وصف المرشد الإيراني علي خامنئي، الأثنين، الحرب العراقية – الإيرانية في ذكراها الأربعين بأنها …

%d مدونون معجبون بهذه: