أخبار عاجلة

أشهر أقوال شمس تبريزي بترجمة إحسان الملائكة وبلغة عربية حديثة.. “مع فيديو للقائه مع الرومي”

الدراسة التي أنجَزَتْها إحسان الملائكة عن جلال الدين الرومي تُجسِّدُ نَمَطاً من أنماطِ تلقّي الخطاب الصوفي. نمطٌ مَشروطٌ بزمَنه المعرفيّ وبمُوَجّهاته، كاشِفٌ عن مُنطلَقٍ ضِمْن تعدُّد المُنطلَقات التي تحكّمت في دراسةِ هذا الخطاب وفي إضمار تصوّراتٍ عنه. يَرْجعُ الفَضْلُ في نَشْر هذه الدراسة إلى الأستاذ مُلهم الملائكة؛ ابن إحسان الملائكة (إعلاميّ بإذاعة دوتشي فيلي بمدينة بون الألمانية). إحسان هي أخت الشاعرة العراقية نازك الملائكة. وقد كان لها، إلى جانب الشاعرة، إسْهامٌ بيِّنٌ في الحياة الثقافيّة بالعراق، وأبانت أبحاثُها عن معرفةٍ أدبيّة وتاريخيّة واسعة، غير أنّ دور نازك الرياديّ في الشِّعر العربيّ المُعاصر في النِّصف الثاني من أربعينيّات القرن الماضي وصدى كتابها النقديّ عن هذا الشِّعر جعلَ اسْمَها أكثر تداوُلاً من اسْمِ إحسان.

في عام 1983 (وهي في الثامنة والخمسين من عمرها)، نالت إحسان الملائكة شهادة الدبلوم في اللغة التركية وآدابها من جامعة إسطنبول وانكبّت على ترجمة الأدب التركي، ثم انصرفت إلى توثيق تأريخ التصوف في تركيا بعد عودتها إلى العراق نهاية العام نفسه. وألّفت كتابًا عن مولانا جلال الدين الرومي، قدّمته في ذلك الوقت إلى دائرة الشؤون الثقافية في بغداد عام 1985، واعتذرت الدار عن نشره لكون العراق آنذاك في حرب مع إيران، والرومي إيراني الأصل! فلا يمكن طبع كتاب يدعم الفكر الإيراني. حدث هذا مع كتابات أخرى في الحقل الصوفي؛ بل إن بعض الكتاب في تلك الفترة كانت تُطبع وتحذف منها فصول كاملة قبل طبعها لتتناسب مع سياسة الدولة العراقية.

Advertisements

تم طبعُ الكتاب بعد وفاة الشاعرة في المركز الثقافي العربي عام 2015، وقد خلت هذه الطبعة من التنسيق والتدقيق، ولعل الناشر غضّ الطرف عن جريدة المصادر والمراجع التي أشارت إليها الكاتبة في ثنايا دراستها ووعدت القارئ أنه سيجد ما يعينه على الاستزادة إن أراد بالرجوع إلى القائمة التي أعدتها عن الرومي والمولوية في الدراسات التركية.

يلاحظ قارئ المنتخبات الواردة في كتاب «جلال الدين الرومي صائغ النفوس» أنها مقدّمة بلهجة عربية معاصرة وكأن كاتبها ابن هذا العصر.

https://www.youtube.com/watch?v=1BEwprbMu90

قدّمت الشاعرة إحسان الملائكة جملة من مقالات شمس تبريزي، معتمدة على الترجمة التركية للنصّ الفارسي. ويلاحظ قارئ المنتخبات الواردة في كتابها «جلال الدين الرومي صائغ النفوس» أنها مقدّمة بلهجة عربية معاصرة وكأن كاتبها ابن هذا العصر، ربما لإيمانها أن أية مراجعة لأقوال شمس ولآرائه، لا بد أن تقنعنا بأنه كان مفكّرًا متجاوزًا لمستوى عقول أهل عصره، بل إنّه ليبدو وفي كثير من الأحيان، وكأنه من أبناء القرن العشرين، ولعل من أهم أسباب ذلك -كما ترى- ثقافته الموسوعية الناتجة من طوافه في أرجاء العالم الإسلامي، واختلاطه بمختلف أصناف البشر، واطلاعه على شتّى أنواع العلوم، حتى أن الرّومي لم يملك إلاّ أن يُعلن دهشته وإعجابه الشديدين بتلك الثقافة، بل إنه وصَفَه بالعالِم الذي قلّ أن تجود بمثله العصور.

فيما يلي ننقل بعض أقوال شمس تبريزي التي ترجمتها إحسان الملائكة، تتمة للمختارات التي نقدّمها للقارئ العربي بغية أن يتعرّف على شمس من خلال ما نُسب إليه في كتاب المقالات، وهو الأثر الوحيد المقطوع بنسبته لشمس، ذلك أنه لم يكن من المؤمنين بأن للصوفي دفتر أو كتاب غير قلبه، فاكتفى ببث دروسه وتأملاته في المجالس التي أنس فيها ووجد من نفسه راحة في النطق، وكما فعل محبّو مولانا جلال الدين الرومي مع مقولاته ودروسه التي جُمعت في كتابه “فيه ما فيه” كذلك فعل محبّو شمس فدوّن غيرُ واحد مقالاته، ثم جمعت في كتاب، حُقق ونُشر أكثر من مرة في إيران، وتعدّ طبعة الأستاذ محمد علي موحّد من أفضل الطبعات المحققة التي أغنتها التعاليق والفهارس لتصل مقالات شمس في هذه النشرة إلى ما يربو قليلًا على ألف صفحة.

Advertisements

وقد اعتمدت إحسان الملائكة في دراستها على الترجمة التركية للمقالات، وعنها جاءت هذه الأقوال:

1- على الإنسان أن يتكلّم بحسب عقول المستمعين إليه.

2- كان من عادة الرسول أن يجيب عن أسئلة المسلمين بحسب الظروف والأحوال.

3- الفرق بيننا وبين أهل السلطان أن ظاهرنا وباطننا واحد!

4- لو كان للبشر أرواح ما رأوا المال أثمن من أرواحهم.

Advertisements

5- الكلامُ ينبغي أن يؤدي إلى العمل، أما العمل ففي غير حاجة إلى كلام.

6- بأيّ ماء يمكن تطهير أدران النفس؟! اللهم إلاّ بماء المدامع.

7- عندما يحين أوان تفتّح الزّهرة، فلن يقف في وجهها أيّ عاشق.

8- إذا كنت تقضي وقتك في العلم المُجدي، فمن الخطأ أن تعدّه قد مضى وتتأسف عليه.

9- الإيمان والحبُّ يجعلان الإنسان بطلاً، إذ يصرفان عن قلبه جميع المخاوف.

10- أضعفُ النّاسِ ذلك المشغول المُنهمك بتحقيق نزواته الآنية!

11- في المدرسة لا يهتم الطّلاب إلا بالوسائل التي توصّلهم إلى بلوغ أعلى المناصب في الدولة. والحال أن طالب العلم محتاجٌ أن يسأل دائمًا:

من أنا؟ ومن أين جئت؟ إلى أين أسير؟ لماذا؟ كيف؟

12- لا يستطيعُ أحدٌ الصبر على الإصغاء إلى ما يدور في مجالس العلماء إلا إذا كان مستصغرًا للمتع الدنيوية.

Advertisements

13-أحبُّ كثيرًا من العظماء، من أعماق قلبي، لكني لا أستطيعُ التصريح لهم بذلك!

14- طريقُ التّصوف سبيلُ كسيري القلوب، المشيحين عن العدوات والأحقاد.

15- الفيلسوف الحقُّ هو أفلاطون، أما ابن سينا فمفكّرٌ شبيه بالفيلسوف.

16- المغفلون والعوام لا يرضيهم إلا أحاديث التملّق والرياء، ولا يتبسطون في الكلام إلاّ مع ذي الوجهين، ولو تجاسرت على قول الحقيقة أمامهم فسوف يتأففون ويتضجرون منك، هذا إذا لم يوقعوك في مهالك تقصم ظهرك!

17- أحدهم قال لي: ألا تأتي إلى التكية؟ قلت: لا أجد نفسي منسجمًا مع ساكني التكايا، لأن هؤلاء يكرهون الكدّ والعمل وينفرون من دخول التجارب الجديدة، وأنا لست من هؤلاء، بل أنا على الضد منهم جميعًا.

قال: لماذا لا تحضر إلى المدرسة؟ قلت: هناك أحتاج إلى النقاش والجدال، لكني لو قلتُ ما أعتقده لأساءوا فهم أقوالي، واتهموني بالكفر، لأن أحاديثي تبدو غريبة جدًّا على آذانهم. ما أنت إلا غريب ومكان الغريب النُّزل.

18-قالوا: إن النجاة في الصّدقِ، لكنك لا تستطيعُ أن تقول الصدق للنسا لأنهم يُفضّلون الكذب!

19- لا تيأس أبدًا، فبعد ظلام الليل تُشرقُ الشمس.

20- لا تخشَ السّلطان إلا حين يُغدق نعمه عليك!

Advertisements

21- إلهنا حيٌّ وماذا نصنعُ بإله ميّت؟

22- الناسُ لا هَمّ لهم غير الاستئثار بمتعِ الحياةِ واكتساب المال عن كلّ طريق، وقلوبهم الفاسدة، لو تُركت لحالها لغفلت عن ذكر الله والاستغراق في عبادته. هذا هو السببُ في الفروض الدينية التي شرعها الأنبياء من صلاة وصومٍ وحجٍّ وزكاة … وإلاّ فقل لي ما صلةُ جوع المعدة بعبادتك لله؟

23- إن العارف غيرُ محتاجٍ إلى واسطةٍ تُعينه على الاستغراق في العبادة، وعليه فإنه مستغنٍ عن آداء فروض الدّين ويمكنه تجاوزها إذا شاء! أمّا أولئك الشيوخ المتظاهرون بالورع والتقوى فما هم إلاّ لصوص دين محمّد وقطّاع طرقه!

24- أنت تُعلن أن عُبّاد الحجرِ والصّنم أشرارٌ، فلماذا إذن تتوجّه نحو الحجرِ وتجعله قبلتك في الصلاة لله.

25- خلاصة جميع وصايا الأنبياء: ابحث عن مرآة لنفسك، وما المرآة إلاّ الله!

26- لو نطقتُ بالصّدق وقلت الحقيقة لطردوني من جميع البلدان ولأقفلوا دوني جميع الأبواب.

27- اختلافُ أصحاب العقائد وتعارض أقوالهم لا سبب له غير عجز اللسان وتهافت اللغات.

28- أليس الزّنديقُ أشرف من المتظاهرين كذبًا بالإيمان والتّقوى؟

29- رجل الله هو الذي يحرصُ على تقديم الجواب الشافي حتى للكلب المار أمام الدار.

Advertisements

30- أبناء عصرنا يفترون على النبيّ محمّد، بل على الله نفسه، فلا ترو أحاديث لا تعرفها!

31- لا أكذب عليكم نحن نرفضُ أن نكون في دين محمّد من المُقلّدين!

32- أنا في ارتقاءٍ مستمرٍ، فانظر إليّ كإنسانٍ متجدد نضر، وأنت مثلي في هذا، فإذا أحسست بالركود وخمول الذهن فعليك أن تسأل لماذا؟

33-حين رأى شمس تبريزي قلق والده حاول التخفيف عنه بأن روى له حكاية الدجاجة التي احتضنت عددًا من البيض، فلما فقست، لم تلحظ الأم أي فرق بين الأفراخ. وفي يوم من أيام الربيع اصطحبت صغارها إلى الجدول لتُعلّمهم السباحة، لكن أحد الفراخ، سارع دون إذن الدّجاجة ورمى بنفسه في الماء، فشرعت الدجاجة المذعورة بالاستغاثة واقتربت من الماء، فإذا بالفرخ الصغير يسبح بمهارة غير معروفة في الدجاج، ذلك أنه لم يكن من صنف الدجاج أصلاً .. كان من البطّ! وذلك هو حالي أنا بينكم يا أبي: أنا أبدو مثلكم ظاهرًا، لكنني في الحقيقة مُباين ومختلف عنكم.

34- من هو الإنسانُ الكامل؟

سُئل شمسٌ، فأجاب: هو الذي إذا سمع انتقادات الناس لم يُبد انزعاجًا، ولم يتميّز غضبًا!

ما أسهل أن نجد مثل هذا الإنسان.

-هل تظن ذلك؟ فاسمع إذن الحكاية الآتية: في مجلسٍ من مجالس الصوفية راح أحدهم يُطيل حديثه عن الأسماك، فارتاب أحدُ الجلوس بمدى معرفته وقال له متسائلاً:

أتعرفُ السّمك حقًّا؟ قال الرجلُ كيف لا أعرفه وقد قضيتُ كلّ عمري في أسفار البحر! قال السائلُ: فاشرح لنا أمره وفصِّل لنا وصفه.

قال الرجل: ما أسهل هذا .. السمكُ حيوانٌ شبيهٌ بالجمل وله قرنان! قال السائل: صه أيها الأحمقُ، أنت لا تفرّق حتى بين الثور والجمل، فلا عجب أن تجهل صفة السّمكِ.

Advertisements

وهكذا هم النّاسُ في العادةِ، إنهم بلا تمييز وبلا عقل، وبناء على ذلك كلّه، قرّ الرأي مني ألا أطلب إلاّ الإنسان الكامل.

قال شمسٌ وهو يُنهي حديثه: “وفكرتُ بيني وبين نفسي: لا بد أن رفيقي موجود في مكان ما على وجه هذه الأرض، فلا يُعقلُ أن العالم المحتشدُ بهذا العدد الهائل من البشر، يخلو من إنسانٍ واحدٍ فقط، وهو الذي أتمنى لقاءه.

Advertisements

35- إلام تمضون أوقاتكم في النقلِ عن فلان وعلان؟ أليس لديكم جديد تقولونه؟ ومتى سيقول أحدكم: قلبي نقل عن إلهي كذا وكذا، بدلاً من أن تستعيدوا كلامًا مكررًا مسموعًا ومعروفًا.

شاهد أيضاً

رقص اسلامي 2

بالفيديو: هل هذا رقص إسلامي؟ ج2 ..?Islamic dance

  رقصة إسلامية مع أغنية غربية للطرافة Islamic dance …sofie azamil.com مع احترامنا لجميع الأديان …

%d مدونون معجبون بهذه: