شاهد تحقيق بي بي سي عن زواج المتعة والقاصرات على يد رجال دين في العراق

Advertisements

نشر موقع بي بي سي تحقيقا أجري بشكل سري عمليات تزويج سرية عن طريق ما يسمى زواج المتعة عبر مكاتب زواج يديرها بعض رجال الدين على مقربة من بعض الأضرحة المهمة في العراق،

وكان معظم رجال الدين الذين جرى الاتصال بهم على استعداد لتقديم “زيجات متعة” لفترات قصيرة جداً، قد لا تتجاوز الساعة أحياناً للتمكين من ممارسة الجنس.

Advertisements

فيما ابدى بعضهم استعداده تسهيل حصول الزبون على نساء شابات، بل وفتيات قُصّر لا يتجاوز أعمارهنّ تسع سنوات.

الفيديو الوثائقي أدناه الساعة 2 و58 دقيقة

Advertisements

واوضح الفيلم الوثائقي أن بعض رجال الدين يتصرفون كسماسرة ويقدمون غطاءً شرعياً لممارسات تتضمن اعتداءاتٍ جنسية على الأطفال.

ورصدت كاميرا مخفية رجال دين يصفون الضحايا من النساء والفتيات القصر بأنهم “عرائس حلال”.

ويعد “زواج المتعة” ممارسة مثيرة للجدل داخل المذاهب الفقهية الإسلامية وداخل المذهب الشيعي نفسه. لكن بعض مراجع الشيعة يبيحون هذا الزواج المؤقت على أن يدفع الرجل مهراً للمرأة مقابل ذلك.

Advertisements

وزواج المتعة أو المؤقت إلي أجل لا ميراث فيه للزوجة، والفرقة تقع عند انقضاء الأجل. وقد اختلفت الطوائف الإسلامية في شرعية زواج المتعة، فيري أهل السنة والجماعة والإباضية والزيدية أن زواج المتعة هو “حرام حرمه الرسول” ويُعتبر من الأنكحة الباطلة المحرمة بالإجماع فلا يجوز لأحد الإقدام عليه ولا التفكير فيه ولا الاستماع إلى شبهات من يبيحه، بينما قالت الشيعة الإمامية أنه “حلال وأن الذي نهي عنه هو عمر بن الخطاب وليس الرسول”.

ويرى الشيعة بأن زواج المتعة “هو قربة يتقرب بها الشخص إلى الله عز وجل بتحصين نفسه وحفظ دينه”.

شاهد أيضاً

قراءة في كتاب سقوط العالم الاسلامي للكاتب حامد عبد الصمد

Advertisements رمضان عيسى الحوار المتمدن-العدد: 4196 – 2013 / 8 / 26 – 21:35 صدر …

%d مدونون معجبون بهذه: