أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / العرب / كارثة دبلوماسية في تاريخ اليمن الحديث

كارثة دبلوماسية في تاريخ اليمن الحديث

_65967

أزاميل/ وكالات: في أقوى وأكبر ضربة كارثية تتلقاها الدبلوماسية اليمنية عبر تاريخها الحديث، على خلفية إعلان الإنقلاب الحوثي على السلطة الذي أطاح بالعملية السياسية القائمة في البلد،

قررت سفيرة الاتحاد الأوروبي بصنعاء، اليوم الأربعاء، مغادرة اليمن خلال 48 ساعة لأسباب أمنية، بحسب مصدر في السفارة.

وأوضح المصدر لوكالة “الأناضول” أن بتينا موشايت سفيرة الاتحاد الأوروبي قررت مغادرة اليمن خلال 48 ساعة نتيجة للأوضاع الأمنية التي تمر بها البلاد، دون ذكر تفاصيل إضافية.

وكانت سفارة الاتحاد الاوروبي بصنعاء قد أغلقت أبوابها في مايو الماضي نتيجة للوضع المضطرب الذي يمر به اليمن. جاء هذا بعد ساعات من إعلان سفارات أمريكا وبريطانيا وفرنسا بصنعاء إغلاقها للأسباب نفسها.

يأتي هذا بعد إعلان سفارات أمريكا وبريطانيا وفرنساوألمانيا وإيطاليا إغلاق أبوابها ومغادرة طواقمها العاصمة صنعاء في غضون ذلك اوضحت البعثة الدبلوماسية الأمريكية انها بدأت تتخلص من الوثائق والأسلحة وإن الموظفين شرعوا في مغادرة صنعاء خلال الأيام المنصرمة بنية إغلاق السفارة

شاهد أيضاً

الحدود في الإسلام: بين اختلاف الفقهاء فيها وتنفيذها علنا أمام جمهور

بقلم د. عماد بوظو/ في الثامن من شهر آب/أغسطس الحالي تم تنفيذ حد الحرابة في مكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.