معارك عنيفة في عدن وأنصار صالح والحوثي يسيطرون على خور مكسر

أزاميل/ وكالات: تشهد مدينة عدن معارك شرسة الخميس، بين أنصار ومعارضي الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، مع اندلاع مواجهات في أحياء عدة في اليوم الثامن للعملية التي يشنها تحالف عربي ضد جماعة الحوثي والرئيس المخلوع علي صالح.

Advertisements
Advertisements

وقال سكان إن القوات الموالية للرئيس السابق بالإضافة إلى الحوثيين، يحاولون التقدم باتجاه القصر الرئاسي بعد سيطرتهم على خور مكسر، أحد الأحياء الرئيسة في المدينة الجنوبية.

Advertisements

وفي الأثناء قال مصدر أمني يمني إن القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي حاصرت المسلحين الحوثيين في مدينة خور مكسر بعدن، جنوب البلاد، من عدة اتجاهات.

وأضاف المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن مسلحي المقاومة الجنوبية الموالية لهادي حاصروا الحوثيين بعد أن أغلقوا عليهم كافة مداخل المدينة.

وقتل 19 شخصا، بينهم ثمانية من الحوثيين، خلال اقتحام المتمردين خور مكسر، أمس الأربعاء.

وأكد شهود أن “الحوثيين تمكنوا من السيطرة على معظم الشوارع الرئيسة لمديرية خور مكسر التي تشكل أهمية استراتيجية لعدن، مستخدمين الدبابات وقذائف صاروخية وأسلحة رشاشة”.

Advertisements
Advertisements

يشار إلى أن معظم القنصليات والمنظمات الدولية والمطار والجامعة، تقع في خور مكسر.

ولليوم الثامن على التوالي، تواصل طائرات تحالف عربي، تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية تابعة للحوثيين في اليمن، ولقوات موالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، ضمن عملية أسمتها “عاصفة الحزم”، انطلقت فجر الخميس الماضي، تقول الرياض إنها تأتي استجابة لدعوة الرئيس اليمني، للتدخل عسكريا من أجل “حماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية”.

وتشارك في العملية  خمس دول خليجية، هي: السعودية والبحرين وقطر والكويت والإمارات، إلى جانب المغرب والسودان والأردن ومصر وباكستان، فيما أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، أمر بتقديم دعم لوجستي واستخباراتي للتحالف

Advertisements
Advertisements

Advertisements

شاهد أيضاً

الحكيم يشترط لزيارة السعودية خروج قواتها من البحرين ووقف “قتل” الشعب اليمني

Advertisements اشترط رئيس التحالف الوطني زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم خروج القوات السعودية من البحرين …