أوباما: الاتفاق مع إيران لن يحل خلافاتنا..مازالوا يمولون حزب الله ويدعمون الأسد ويسلحون الحوثيين

أزاميل/ متابعة: أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما في حديث له أذيع اليوم إنه واثق من إمكان إعادة فرض العقوبات على إيران إذا انتهكت طهران اتفاقا على تحجيم برنامجها النووي.

Advertisements
Advertisements
Advertisements

وقال أوباما للإذاعة الوطنية العامة إن المفاوضين الأمريكيين والأوروبيين يحاولون التوصل إلى اتفاق مع إيران يعاد بموجبه فرض العقوبات دون تصويت من مجلس الأمن الدولي حيث يمكن لروسيا حليفة إيران استخدام حق النقض (الفيتو).
وقال أوباما عن العقوبات الدولية التي أصابت اقتصاد إيران بالعجز “نحن مقتنعون تماما أن بامكاننا أن نفعل ذلك مجددا.”
وأضاف أن إعادة فرض العقوبات مرهونة بتوصل المنظمة الدولية للطاقة الذرية إلى ما يفيد بأن إيران أخلت بالاتفاق.
ويعد التوصل إلى اتفاق على إطار عمل الأسبوع الماضي يواجه المفاوضون موعدا نهائيا في آخر يونيو حزيران للتوصل إلى اتفاق نهائي لمنع إيران من امتلاك قدرة انتاج سلاح نووي.
وقال أوباما إن الاتفاق النووي سيقوي العناصر المعتدلة في إيران.

وأضاف “إذا اتضح أنهم قدموا شيئا لشعبهم يفترض أن يعزز ذلك موقفهم في مواجهة المتشددين داخل إيران.”

لكن أوباما قال أيضا إن الاتفاق النووي مع إيران لن يحل العديد من خلافات واشنطن مع طهران.

Advertisements

وتابع “فهم ما زالوا يمولون حزب الله. وما زالوا يدعمون (الرئيس السوري بشار) الأسد الذي يلقي البراميل المتفجرة على الأطفال. وما زالوا يرسلون السلاح للحوثيين في اليمن مما أدى إلى زعزعة الاستقرار في البلاد.”

المصدر: “ا ف ب” 7 نيسان 2015 الساعة 14:52

Advertisements
Advertisements

شاهد أيضاً

منصور الناصر: سبل تأسيس معرفة جديدة

الله اختراع سياسي: نقاش حر عن العلمانية والتطرف الديني وسبل تأسيس معرفة جديدة

هذا نص فيديو أثار الكثير من الجدل نشره الكاتب منصور الناصر أكد فيه أن الله …