مجلة الشراع: طائرات التحالف العربي هي التي قصفت قواعد حزب الله بالقلمون وليس إسرائيل

ازاميل/ متابعة: قالت مجلة الشراع اللبنانية، الأربعاء، إن لديها “أخبارا مؤكدة”، مفادها “أن الطيران الذي قصف مواقع حزب الله في القلمون، هو طيران عاصفة الحزم، حيث قصد تدمير صواريخ بعيدة المدى للحزب المذكور يمكن أن تهدد الدول العربية”.

Advertisements
Advertisements
Advertisements

وما يعطي الخبر المذكور بعض المصداقية، وفق ما يراه متابعون، هو أن المصادر الأمنية الإسرائيلية، وعلى غير العادة في المرات السابقة، نفت مسؤولية الاحتلال الإسرائيلي عن الهجمات الجوية التي نُفذت ضد قواعد صواريخ تابعة لحزب الله في القلمون.

يأتي ذلك في حين لم يجب أحد عن سؤال القواعد التي انطلقت منها الطائرات وهويتها، وماذا سيترتب على هذا التطور في الأيام والأسابيع القادمة، وما إذا كان يعني تدخلا أكبر من قبل التحالف العربي في سوريا، أم هي مجرد حالة عابرة.

Advertisements

لكن مصداقية الخبر تبقى موضع شك رغم ذلك، لاسيما أن الصحافة الإسرائيلية في معظم كتابات محلليها،

ويرى موقع “عربي21″، انها ورغم نقلها لنفي المصادر الأمنية، إلا أنها تعاملت مع الهجمات بوصفها إسرائيلية، كما في المرات السابقة.

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: