علماء يعلنون تمكنهم من ابتكار “طاقية” لإخفاء أشياء بحجم هاتف عن العين المجردة

ازاميل/ متابعة:بنى الباحثون صندوقا يمكن استخدامه لإخفاء الأشياء تماما بداخله، في تقنية جديدة تشبه ما يمكن أن يطلق عليه “طاقية إخفاء” حقيقية.

Advertisements
Advertisements

كان العلماء قد توصلوا في السابق لتقنية إخفاء الأشياء عن طريق إجبار الضوء على الانحناء من حولها، بحيث لا يمكن النظر إليها أو مشاهدتها، إلا أن البحوث السابقة ركزت على الأجسام الصغيرة في الأطوال الموجية القصيرة، لكن العلماء اليوم من معهد كارلسروه الألماني للتكنولوجيا (KIT) ادعوا أنهم استطاعوا بناء “طاقية إخفاء” في شكل صندوق، كبير بما يكفي لإخفاء أشياء في حجم الهواتف بداخله عن العين المجردة.

Advertisements

الصندوق مُغلّف بطلاء خاص، وعند وضع الأشياء داخله، يجعل الضوء ينحني من حوله، وهذا يعني أن الأشياء الموضوعة بداخله تختفي عن الأنظار، ويقول فريق العلماء أن الصندوق يمكن نقله بسهولة، وهو غير مرتبط بتجهيزات معقدة، ويمكن استخدامه داخل الفصول الدراسية للشرح التطبيقي للطلاب.

وسيقدم فريق العلماء اكتشافهم الجديد في مؤتمر سيعقد في كاليفورنيا الأسبوع المقبل.

كان علماء أخرون أيضا من جامعة روتشستر في نيويورك بالولايات المتحدة قد اكتشفوا وسيلة لإخفاء الأجسام الكبيرة عن البصر باستخدام عدسات رخيصة الثمن ومتوفرة بسهولة.

Advertisements

ويقول العلماء إن التطبيقات المترتبة على هذه الاكتشافات لا حصر لها، منها إخفاء نصف الشاحنة الخلفي من نظر سائقها، حتى يمكنه رؤية الطريق خلفه بمنتهى الوضوح، بدون أي عائق، ويمكن استخدامها في الجراحات الطبية وتكنولوجيا المعدات العسكرية وتصميمات المنازل والأعمال الفنية، وغيرها.

Advertisements

المصدر:اندبندنت

Advertisements

Advertisements