انتحار طبيب أعزب داخل منزله في محلة العرب

Advertisements

أزاميل/ متابعة: أفاد مصدر أمني في محافظة البصرة، الجمعة، بأن طبيباً انتحر داخل منزله الواقع في قضاء الزبير بشنق نفسه، لافتا إلى أن التحقيقات الأولية تشير لمواجهة الطبيب ضغوطا نفسية.

Advertisements
Advertisements

وقال المصدر وفقا للسومرية نيوز، إن “طبيباً غير متزوج يبلغ من العمر 45 عاماً عثر على جثته داخل منزله الذي يقيم فيه مع شقيقه ويقع في محلة العرب ضمن قضاء الزبير جنوبي البصرة”، مبيناً أن “نتائج التحقيق الأولية تفيد بأن الطبيب انتحر داخل غرفته من خلال شنق نفسه باستخدام حبل”.
ولفت المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه الى، أن “الطبيب المنتحر كان يواجه في الآونة الأخيرة ضغوط نفسية لأسباب شخصية”، مبينا أن “الطبيب كان يعمل في قطاع الزبير للرعاية الصحية الأولية، ومن ثم ترك العمل قبل ست سنوات”.

فيما ذكر مصدر لراديو المربد إن ذوي الطبيب وجدوه مشنوقا في إحدى غرف منزله واضاف أن التقارير الطبية وإفادة ذوي المنتحر تشير إلى انه كان يعاني من مرض نفسي منذ سنوات ولم تكن هذه الحادثة هي الأولى فقد سبقتها العديد من محاولات الانتحار التي باءت بالفشل.

Advertisements

وسجلت محافظة البصرة في الأعوام الأخيرة تصاعدا بمعدلات حوادث الانتحار، حتى أن قوات الشرطة النهرية شكلت في عام 2011 فصيلاً للغواصين من مهامه إحباط محاولات الانتحار وانتشال جثث المنتحرين غرقاً في شط العرب، فيما وجه مجلس قضاء الفاو منتصف عام 2012 كتاباً رسمياً الى مجلس المحافظة يطالبه فيه بالتدخل للحد من حالات الانتحار في القضاء الساحلي المطل على الخليج بعد أن شهد خلال النصف الأول من عام 2012 سبع حالات إنتحار حرقاً وشنقاً لأسباب عزاها المجلس الى تفشي البطالة ومشاكل نفسية وعائلية.

Advertisements