مجتهد: الأمن السعودي لم يمنع المفجر من دخول مسجد العنود بالدمام..إنما اللجان الشعبية!

Advertisements
Advertisements

 

Advertisements
Advertisements
 
أزاميل/ متابعة: قال المغرد السعودي المعروف باسم “مجتهد” على حسابه في “توتير” ان “الذي منع المفجر من دخول المسجد في الدمام هو ما يسمى باللجان الشعبية، ولم يكن للأمن دور في ذلك.
وهو أمر قد يعني ان على أتباع الطائفة الشيعية السعودية الاعتماد على أنفسهم بالدرجة الاولى، في حماية مساجدهم وحسينياتهم، وليس على الجهات الرسمية. 

كما أشار “مجتهد” في تغريداته إلى أن “ورطة الحرب في اليمن والفشل الأمني في الشرقية تدفع عددا من كبار العائلة الحاكمة للتفكير جديا بفرض أحمد بن عبد العزيز وإزاحة الفريق الحالي”.

واضاف: “كان هؤلاء مطمئنين قبل وفاة عبدالله أن سلمان سيعين أحمد وليا للعهد لأنه وعده وعدا قاطعا بذلك ثم تفاجأوا بتثبيت مقرن ثم إزاحته وحشر ولد سلمان”.

وختم “مجتهد” تغريداته قائلا “بعدها كثر اللغط في أروقة العائلة الحاكمة لكن لم يتجرأ أحد بطرح الموضوع في حضرة الملك خوفا على أن يوجه لهم اللوم في أنهم سبب خلاف العائلة”.

هذا وقد أعاد “مجتهد” تغريدة لـ”تنسيقية شباب الحرمين” تحدثت عن “عجز محمد بن نايف عن حماية أمن الوطن في الداخل وعجز محمد بن سلمان عن حماية حدود الوطن من قصف الحوثي، فهذه نتائج دولة يحكمها ملك مريض بالزهايمر”.

Advertisements
Advertisements

شاهد أيضاً

تعرف على تفاصيل إحباط تركيا لخطة السعودية والإمارات لغزو قطر

نشرت تفاصيل جديدة حول خطة الهجوم العسكري على قطر من قبل السعودية والإمارات، والتي سبق …