داعشي يذبح فرنسياً.. ويفجر مصنعاً في ليون

ذكرت تقارير إعلامية اليوم أن رجلاً ينمي إلى تنظيم «داعش» أقدم على قطع رأس رجل فرنسي قرب مصنع بغرونوبل جنوب شرق ليون، وفقاً لشبكة سكاي نيوز.

وذكرت التقارير وقوع دوي انفجار كبير في المصنع مع وقع العديد من الجرحى، مشيرة إلى أن زير الداخلية برنار كازنوف توجه إلى موقع الانفجار.
وقالت مصادر، إن الشرطة الفرنسية اعتقلت مشتبهاً به على الأقل في الهجوم، مضيفة أن رجلين هاجما المصنع حاملين علم تنظيم داعش.
وذكرت مصادر أخرى أن رجلين صدما المصنع بسيارتهما، قبل دخوله وتفجير عدة عبوات ناسفة صغيرة، وأكدت مصادر أخرى العثور على جثة مقطوعة الرأس بالقرب من المصنع.
وذكرت صحيفة “لو دوفين” الفرنسية، أنه تم العثور على رأس الرجل على سياج المصنع مع علم داعش.
وأفادت مصادر بالشرطة الفرنسية إن مجهولين فجروا أسطوانات غاز بالمبنى.

Advertisements
Advertisements

شاهد أيضاً

بن سلمان لـ”ذا أتلانتيك”: مثلث الشر..إيران وداعش والإخوان.. ولا أعرف ما الوهابية

أكد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أن ما يسمى بالوهابية لا وجود لها في …

%d مدونون معجبون بهذه: