أخبار عاجلة

بالفيديو..شاهد كيف يسمح القضاء النرويجي للمواطنين بالجلوس على يمين ويسار القاضي نفسه!

أزاميل/ لندن: في الفيديو ادناه نستطيع التعرف بالصوت والصورة على النظام القضائي في النرويج الذي جعلها الدولة الاولى في العالم من حيث خلوها من الفساد الحكومي.

Advertisements
Advertisements

ننشر هذا الفيديو وكلنا امل بأن تتم الاستفادة من هذه الخبرات القانونية في بلداننا التي يدعي عدد كبير من المسؤولين فيها الإيمان ومخافة الله بلسانهم ويفعلون كل ماهو عكس ذلك بأفعالهم.

وكانت دراسة دولية أكدت في حزيران الماضي، وفقا لـ د ب أ ، أن النرويج تمتلك أفضل نظام قضائي في العالم تليها ألمانيا.

Advertisements

وحسب الدراسة التي شملت المعايير الحقوقية وجودة الأنظمة القضائية والحكومات في 66 دولة وأجرتها منظمة "وورلد جاستس بروجيكتس" المعنية بالدراسات الحقوقية فإن ألمانيا تعتبر إحدى الدول الرائدة في العالم فيما يتعلق بالحقوق والقانون. وأعلن عن نتيجة الدراسة اليوم الاثنين في واشنطن.

كما خلصت الدراسة التي ساهمت في تمويلها مؤسسة بل جيتس، مؤسس مايكروسوفت،إلى أن الولايات المتحدة متأخرة عن أوروبا في هذا الجانب وأن النرويج صاحبة أفضل نظام قضائي في العالم تليها ألمانيا.

وعزا معدو الدراسة ذلك إلى الأجور غير المرتفعة نسبيا للمحامين وسهولة وصول المواطنين للمحاكم وفعالية هذه المحاكم وغياب التأثير الخارجي على النظام القضائي حسبما جاء في "مؤشر دولة القانون لعام 2011".

Advertisements

وتعتبر السويد والنرويج الدولتين الأفضل في العالم من ناحية النظام القانوني حسب هذه الدراسة التي صنفت الولايات المتحدة في المركز التاسع عشر فيما يتعلق بالالتزام بالحقوق الأساسية وفي المركز الحادي والعشرين فيما يتعلق بالقضاء المدني.

وأوضح مؤسس هذه المنظمة ، ويليام نويكوم ، أن "دولة القانون ركيزة لتحسين الصحة العامة ومشاركة الشعب في الحياة السياسية والأمن العام وكذلك مكافحة الفقر". وأضاف نويكوم أن "ضمان ظروف دولة القانون يعد تحديا دائما ومشروعا غير مكتمل في جميع الدول".

Advertisements

وشملت الدراسة ثمانية مجالات منها مدى تمكن المواطنين من الوصول للعدالة المدنية ومدى فعالية القضاء الجنائي والالتزام بالحقوق الأساسية.

Advertisements

وتعتبر هذه المنظمة نفسها غير حكومية وغير نفعية وتتخذ من واشنطن مقرا لها وتسعى لنشر المعايير الحقوقية.

ومن بين الأعضاء الشرفيين للمنظمة الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر وديزموند توتو،كبير الأساقفة في جنوب أفريقيا سابقا،وكلاهما حاصل على جائزة نوبل للسلام.

Advertisements

شاهد أيضاً

شاهد نوري المالكي : قائمة الحشد فكرتي حتى نتحالف و “ماننطيها”

اكد نائب رئيس الجمهورية “نوري المالكي” اليوم السبت،ان فكرة دخول الحشد الشعبي بقائمة واحدة في …

%d مدونون معجبون بهذه: