بالفيديو..اللاجئ الذي ركلته مصورة مجرية سيدرب خيتافي وريال مدريد سيكرمه

وصل اللاجئ السوري الذي أسقطته مصورة مجرية أسامة عبد المحسن الغضب مع ابنيه الأربعاء، إلى مدريد للمباشرة بعمل حصل عليه في نادي خيتافي المدريدي.

Advertisements
Advertisements

وحكاية الغضب هي إحدى أشهر حكايتين للاجئين السوريين عالميا وكانت نهاية أحدهما حزينة، وهو الطفل عيلان، بعدما وجدت الشرطة التركية جثته على سواحل البلاد، أما الثاني ففتحت له عرقلة صحافية مجرية أبواب المستقبل على مصراعيها.

وكان أسامة عبد المحسن هو اللاجئ الآخر وصاحب النهاية السعيدة، بعدما تسببت عرقلة الصحافية بيترا لازلو، في إقالتها من منصبها، وانتشار ما فعلته بقوة على مواقع التواصل الاجتماعي، مما دفع العديد من وسائل الإعلام لمعرفة قصته بعدما تعاطف معه الكثيرون.

Advertisements

بالفيديو..تعرّف على الحكاية المؤلمة للاجئ السوري الذي ركلته مصورة مجرية وما طالبت به زوجته

وكشف عبد المحسن ضمن تفاصيل قصته أنه كان قد تولى تدريب فريق الفتوة السوري لفترة قبل تردّي الأوضاع في البلاد واتخاذه قرار المغامرة بحياته وحياة عائلته والهروب عبر البحر إلى إحدى الدول الأوروبية بحثا عن حياة أكرم، وأمل في الحياة بعد أن كان على حافة الموت داخل سورية.

بالفيديو..ريال مدريد يبحث عن طفل سوري لاجئ في إسبانيا

Advertisements

ووصلت العائلة بعد رحلة مريرة وإهانات متعددة إلى ألمانيا، واليوم تنطلق في رحلة جديدة ولكن هذه المرة بشكل شرعي، إلى العاصمة الإسبانية مدريد، بعدما أعلن ميغل أنخل غالان مدير مدرسة المدربين عن مبادرة برعاية الاتحاد الإسباني لكرة القدم من أجل استضافة العائلة وعرض عمل على المدرب السوري في فريق خيتافي للناشئين، حسب ما نشرته وسائل الإعلام الإسبانية.

Advertisements

                                       اللاجئ السوري أسامة الغضب: عاملتنا المجر كأسرى حرب..وشعرت بالذهول من تصرف الصحفية

وتحدث غالان مع المغربي الإسباني محمد لابروزي لاعب خيتافي الشاب من أجل السفر إلى ميونخ ومصاحبة عائلة عبد المحسن في رحلة إلى مدريد، بعد التواصل مع الصحافي الإسباني مارتن موتشا الذي تابع القضية من البداية على صحيفة “الموندو” الإسبانية الشهيرة، والذي أعطاه جميع التفاصيل عن العائلة الذي تعايش معها لعدة أيام في ألمانيا.

Advertisements
Advertisements

وأعرب المدرب السوري عن آماله في الوصول إلى إسبانيا، وبداية مسيرته الاحترافية مع خيتافي معتبرا ذلك بمثابة الحلم بالنسبة إليه، وأشار فالان من جانبه إلى أنه أمّن مسكنا للعائلة في خيتافي، من أجل بداية “حياته الجديدة” على حد تعبيره.

وكان نادي ريال مدريد أعلن عبر موقعه الرسمي، أنه سيكرم الكابتن أسامة عبد المحسن “الغضب” المدرب السابق في نادي الفتوة السوري، خلال مباراة الفريق القادمة في الدوري الإسباني مع غرناطة يوم السبت المقبل.

وتأتي هذه المبادرة من إدراة نادي ريال مدريد تعبيراً عن التضامن مع اللاجئين الوافدين إلى أوروبا، مترافقاً مع حملة التبرعات التي أطلقها النادي على موقعه، عقب انتشار صورة الطفل السوري الغريق آلان الكردي، وانتشار الفديو الأخير للمصورة المجرية وهي تعرقل الكابتن أسامة العبد محسن “الغضب” وابنه الصغير زيد الذي كان يحمله، نقل على إثرها إلى المستشفى.

شاهد أيضاً

ريال مدريد يقلب الطاولة على مضيفه بايرن ميونخ رغم غياب دور رونادلو

(CNN) – قلب ريال مدريد الطاولة على مضيفه، بايرن ميونخ الألماني، ليقترب من المباراة النهائية …

%d مدونون معجبون بهذه: