أخبار عاجلة

بالفيديو.. شاهد بماذا تنبأ الرئيس الأسبق جورج بوش عام 2007 وحدث ما قاله بالضبط!

 

Advertisements
Advertisements
Advertisements

في أقل من دقيقة… ملخص لما يجري في العراق الآن … قاله الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش في مؤتمر صحفي عقده بتاريخ 12 تموز 2007

اسمعوا ما قاله بوش في ثوان عام 2007
ولنفكر، بعد ذلك في “معناه” الذي لم يستمع له احد تقريبا
لا نريد أن نهجم فورا، وكالعادة، كمن قرصه ثعبان، ونهاجم هذا او ذاك من السياسيين واولهم بوش نفسه، والذين قادوا مفاوضات ابسحابه وكانوا يحضون بدعم “شعبي” كبير.

Advertisements

نريد ان نفهم لماذا حدث بعد ذلك بالضبط كل ما قاله بوش؟
وهل كان “جهابذتنا” يدركونه جيدا؟
الحقيقة يجب أن تقال ويجب مواجهتها وبقوة وهو ان “قادتنا” يفتقدون للرؤية، بل وماهو أخطر، يفتقدون للإرادة والقدرة على العمل وفعل اي شيء..

لديهم “تصورات”، قصاصات ورق من معلومات “فازوا” بها من هنا او هناك، وفي الوقت نفسه يواصلون قيادة “الحشود” في بحر متلاطم بأعتى الأمواج وهم لا يجيدون ابسط قواعد الملاحة وفنون مواجهة العواصف والأخطار.
كل ما لديهم وعود من مرؤوسيهم “الاستراتيجيين” بأن كل شيء سيكون على ما يرام.وأننا سنستطيع “بالفزعة والهوبزة” مواجهة كل شيء!

وهذه هي النتيجة خراب إضافي، مرعب، لا يقبل حتى مقارنته بأي خراب
الكل كان يصرخ، تقودهم العاطفة، فليخرج الاميركان، نحن لها..
وهذه هي النتيجة، انظروا فقط كم قدمنا من ضحايا
كم تقطعت من اوصال “الوطن”..وكم تحولت أجزاء منه إلى جزر وواحات “مستقلة” لأمير هذه الطائفة أو تلك..
الموضوع هنا لا يتعلق بالأميركان، بل بنا، بقدرتنا على معرفة قدراتنا وإمكاناتنا وتحسب كل الظروف..
المسألة ليست عاطفية ..ولا يمكن أن تقول لجهة ما لا تكن ودا لها وبغضب إذهبوا لا نريدكم، بعد الىن دون ان تحسب نتائج قرارك بدقة شديدة.
..
لهذا فنحن ندعو لو جرى ‫#‏استجواب_العبادي‬ لأن يقدم له من سيقوم به من نواب “ونقصد نوابا حقيقيين” أول شيء هذا الفيديو..للإجابة عليه..
فما قاله بوش فيه لا تكفي سنوات لبحث تفاصيله العراقية..
وننتظر تحليل وقراءة أصدقائنا في الصفحة لما قاله بوش..ونتمنى ان لا تقودنا العاطفة مجددا ونتحدث عن القائل وليس ما قال!
..
..
..

Advertisements

‫#‏قل_شيئا‬




Advertisements

شاهد أيضاً

هشام الهاشمي يفتح 27 نافذة في البيت السني العراقي

انباء عن محاولة خمسة دُول على تأسيس بيتا سياسيا للسنة العراقيّين، كل دولة تقترح خمسة …

%d مدونون معجبون بهذه: