الرئيسية / الرئيسية / مقالات / دين / كتاب يكشف معلومات مذهلة عن سيرة وأحوال الصحابة وأملاكهم وعدد جواريهم وخلافاتهم جزء 4-6

كتاب يكشف معلومات مذهلة عن سيرة وأحوال الصحابة وأملاكهم وعدد جواريهم وخلافاتهم جزء 4-6

بعد أن تناول خليل عبد الكريم موضوع علاقة الصحابة بالمال و ضعفهم الشديد امامه . ها هو في هذا الفصل يتناول علاقتهم بالجنس. و مرة اخرى خلافا للصورة التي يكونها المسلم الحالي عنهم بأنهم كانوا زاهدين في المتع الحسية فإن العكس كان هو الصحيح .

فحسب ما تنقله لمصادر السنية عنهم يتضح ان الواحد منهم و كأنه كان يخشى ان ينقضي اجله قبل ان يحقق اشباعه من المتع الحسية و على رأسها متعة الجنس . و رغم ان الاسلام حرم العلاقات الجنسية غير الشرعية السائدة في الجاهلية إلا ان الصحابة تحايلوا على هذا التحريم بطرق شتى كما سيتضح في سيرة العديد منهم . لقد كان عاديا في المجتمع العربي آنذاك ان يقترن الثري منهم بعشرة نساء كدليل على الوجاهة و الغنى، لكن الاسلام قلص عدد الزوجات الى اربعة ، و مع ذلك فإن عددا من كبار الصحابة كعبد الرحمان بن عوف وصل عدد زوجاته الى عشرين بفضل آلية الطلاق و الزواج بالإضافة الى لجوء الصحابة الى التسري بعدد لا محدود من الجواري. وللاقتراب اكثر من هذا الموضوع يورد خليل عبد الكريم الامثلة التالية الخاصة بزوجات العشرة المبشرين بالجنة :
1) ابو بكر :
– قتيلة أم عبد الله و اسماء
– ام رومان بنت الحارث ام عبد الرحمان و عائشة
– اسماء بنت عميس ام محمد
– حبيبة بنت خارجة ام كلثوم
2) عمر بن الخطاب :
– زينب بنت مظعون ام عبد الله و عبد الرحمن و حفصة
– ام كلثوم بنت علي ام زيد و رقية
– جميلة بنت عاصم ام عاصم
– مليكة بنت جزول ام زيد الاصغر و عبيد الله
– لهية (ام ولد) ام عبد الرحمن الاوسط
– عاتكة بنت زيد ام عياض
– ام ولد ام عبد الرحمان الاصغر
– فكيهة (ام ولد) ام زينب
– ام حكيم بنت الحارث ام فاطمة


3) عثمان بن عفان :
– ام كلثوم بنت محمد بن عبد الله
– رقية بنت محمد بن عبد الله ام عبد الله الاصغر
– فاختة بنت غزوان ام عمرو و عبد الله الاكبر
– بنت جندب بن الازد ام خالد و عمر
– فاطمة بنت الوليد ام سعيد و الوليد
– ام البنين بنت عيينة بن حصن ام عبد الملك
– رملة بنت شيبة ام عائشة و أبان و عمر
– نائلة بنت الفرافصة
– ام ولد و هي ام البنين
4) علي بن ابي طالب :
– فاطمة بنت محمد بن عبد الله ام الحسن و الحسين و محسن و ام كلثوم و زينب الكبرى
– خولة بنت اياس بن جعفر الحنفية ام محمد (المشهور بابن الحنفية)
– ليلى بنت معوذ بن خالد ام عبد الله و ابي بكر
– ام البنين بنت حزام ام العباس الاكبر و عثمان و جعفر و عبد الله
– ام ولد و هي ام محمد الاصغر
– اسماء بنت عميس ام يحيى و عوف
– ام حبيب التغلبية ام عمر الاكبر و رقية
– بنت العاص ام محمد الاوسط
– ام سعد بنت عروة ام الحسن و رملة الكبرى
بالاضافة الى امهات الولد
– ام هانئ و ميمونة و رملة الصغرى و زينب الصغرى و ام كلثوم الصغرى و فاطمة و أمامة و خديجة و ام الكرم و ام سلمة و ام جعفر و جمانة .
5) طلحة بن عبيد الله :
– حمنة بنت جحش ام محمد و السجاد و عمران
– سعدى بنت عوف ام عيسى و يحيى
– ام ابان بنت عتبة ام اسماعيل و اسحاق و يعقوب
– خولة بنت القعقاع ام موسى
– ام كلثوم بنت ابي بكر ام زكريا و يوسف
– الفرعة الثعلبية ام صالح ام حارث بنت قسامة ام اسحق
– ام ولد و هي ام الصعبة
– ام ولد و هي مريم
6) الزبير بن العوام :
– اسماء بنت ابي بكر ام عبد الله و المنذر و عاصم و المهاجر و خديجة الكبرى و ام الحسن
– ام خالد بنت خالد ام خالد و عمرو و حبيبة و سودة
– الرباب بنت انيق ام مصعب و حمزة و رملة
– زينب بنت مرثد ام عبيدة و جعفر
– ام كلثوم بنت عقبة ام زينب
– الحلال بنت قيس ام خديجة الصغرى
7) عبد الرحمان بن عوف :
– ام كلثوم بنت عتبة ام محمد و سالم الاكبر و القاسم و تماضر بنت الاصبغ ام عبد الله الاصغر
– ام كلثوم بنت عقبة ام ابراهيم و اسماعيل و حميد
– ام ابراهيم و هي ام معن و عبد الرحمن الاصغر
– سهلة بنت عاصم ام معن و عمر
– بحرية بنت هانئ ام عروة الاكبر
– سهلة بنت سهيل ام سالم الاصغر
– ام حكيم بنت قارظ ام ابي بكر
– بنت ابي الخشخاش ام عبد الله
– ام حريث و هي ام مصعب و امية و مريم
– ام مجد بنت يزيد ام سهيل
– غزال بنت كسرى (ام ولد) و هي ام عثمان
– ام عروة (ام ولد)
– ام يحيى (ام ولد)
– ام بلال (ام ولد)
– بنت شيبة ام القاسم
– ام حميد و هي ام حميدة و عبد الرحمن
– زينب بنت الصباح ام يحيى
– بادنة بنت غيلان ام جويرية
8) سعد بن مالك بن ابي وقاص :
– ابنة اشهاب ام اسحاق الاكبر و الحكم
– بنت قيس بن معدى ام عمر و محمدو حفصة و القثم و كلثوم
– ام عامر بنت عمر و هي ام عامر و اسحق الاصغر و اسماعيل و ام عمران
– زيد (بفتحتين) بنت الحارث ام ابراهيم و موسى
– خولة بنت عمر و ام عبد الله
– ام هلال بنت ربيع ام عبد الله الاصغر و بجير و حمنة
– ام حكيم بنت قارظ ام عمير الاكبر و حمنة
– سلمى بنت حفص ام عمير الاصغر و عمر و أبونا و اسحق
– ظبية بنت عامر ام صالح
– ام حجير و هي عثمان و رملة
– ام ولد من سبي العرب ام العمياء
9) سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل :
– خلف واحدا و ثلاثين ولدا ، ثلاثة عشر ذكرا منهم و الباقي اناث . لم يورد المؤرخون اسماء زوجاته و جواريه
10) ابوعبيدة الجراح :
– كانت له زوجة واحدة هي هند بنت جابر و انجبت له ولدان هما : يزيد و عمير .
يظهر اذن من خلال هذه اللائحة المعروضة ان العشرة المبشرين بالجنة كان لديهم باستثناء ابو عبيدة الجارح هوس بالتناكح سواء كانوا واسعي الثراء او قليليه، و رغم ان القرآن قيد عدد الزوجات في اربعة الا انهم تحايلوا عليه بالطلاق و التسري بالجواري.

وبلغ حبهم للتناكح ان تنافسوا فيما بينهم على الزوجات الحسناوات مثلما حدث مع ام أبان بنت عتبة بن ربيعة بن عبد شمس خالة معاوية التي مات عنها زوجها أبان بن سعيد بن العاص فخطبها عمر و علي و الزبير و طلحة فاختارت الاخير.

ولم يقتصر الامر على الصحابة بل تعداه الى الصحابيات اللواتي بدورهن عرفن التعددية الزوجية، حيث تنقلن بين عدة ازواج فكان منهن المخمسات والمربعات والمثلثات. فهن بدورهن لم يقنعن بزوج واحد مدى الحياة، فما إن يتوفى عن احداهن زوجها حتى تتزوج رجلا اخر برغبة حثيثة منها.

وكمثال على ذلك سبيعة بنت الحارث الاسلمية التي كانت زوجة سعد بن خولة فتوفي عنها وهي حامل فوضعت بعد ليال وما إن شفيت من نفاسها حتى تجملت للخطاب فعاينها شاب واخر كهل فاختارت الشاب مما يوضح الرغبة المحمومة لدى افراد هذا المجتمع الصحراوي في التماس مع الجنس الاخر.

ولهذا ظهر فيه المخمسات كعاتكة بنت زيد بن عمر التي تزوجت عبد الله بن ابي بكر ثم زيد بن الخطاب ثم عمر بن الخطاب ثم الزبير بن العوام ثم الحسن بن علي . ايضا هناك اسماء بنت عميس الخثعمية التي تعاقب عليها خمس من مشاهير الصحابة و هم : حمزة بن عبد المطلب ثم جعفر بن ابي طالب ثم ابي بكر بن ابي قحافة ثم علي بن ابي طالب . اما فيما يخص ذوات الاربعة بعول، فقد ظهرت في هذا المجال سهلة بنت سهيل بن عمرو التي تزوجت ابو حذيفة بن عتبة ثم عبد الله بن الاسود بن مالك ثم الشماخ بن سعيد ثم عبد الرحمان بن عوف . و كانت ايضا ام كلثوم بنت عقبة بن ابي معيط التي تزوجت يزيد بن حارثة ثم عبد الرحمن بن عوف ثم الزبير ثم عمرو بن العاص .
اما غالبية الصحابيات فكن من المثلثات و كمثال على ذلك ام كلثوم بنت الفضل بن العباس بن عبد المطلب التي تزوجت الحسن بن علي بن ابي طالب ثم ابا موسى الاشعري ثم عمران بن طلحة . ايضا هناك معاذة جارية عبد الله بن ابي بن سلول التي تزوجت سهل بن قرظة ثم الحمير بن عدي ثم عامر بن عدي . كما تزوجت قريبة بنت حذيفة بن المغيرة المخزومي عمر بن الخطاب ثم معاوية بن ابي سفيان ثم عبد الرحمن بن ابي بكر .
و قد استمر هذا التثليث للأزواج حتى الجيل الثاني للصحابيات كما حدث مع زينب الصغرى بنت علي بن ابي طالب التي تزوجت محمد بن عقيل ن ابي طالب ثم العباس بن عبد المطلب ثم جعفر بن تمام بن العباس . و تزوجت لبابة بنت عبد الله بن العباس بن عبد المطلب علي بن عبد الله بن جعفر ثم اسماعيل بن طلحة بن عبيد الله ثم محمد بن عبد الله بن العباس .
اما عن علاقة الصحابة بأزواجهن ، فإن الكاتب اوضح بأنها اختلفت كثيرا عن علاقة محمد بزوجاته الذي رغم ما كان يصدر عنهن من مخالفة او معارضة فإنه ظل حسن المعاملة لهن . اما صحابته فلم يبلغوا مستواه من التحضر في معاملة النساء بل كانوا يضربون زوجاتهم رغم نهي محمد لهم . فعن حميد بن نافع عن ام كلثوم بنت ابي بكر الصديق ان النبي نهى عن ضرب النساء ثم شكاهن الرجال – فخلى النبي بينهم و بين ضربهن – فقال النبي : لقد طاف الليلة بآل محمد سبعون امراة كلهن ضربن . و هو حديث يوضح ان سبعين امراة اشتكت لمحمد من ضرب ازواجهن لهن . و كمثال على ضرب الزوجات نذكر ضرب الزبير بن العوام لزوجته و ضرب سعد بن ابي وقاص لزوجته و ضرب سعد بن الربيع (من نقباء الانصار و اول المبايعين) لزوجته حبيبة بنت زيد بن ابي هريرة . و قد كان الرسول يسأل صحبه متعجبا : كيف يضرب احدكم اهله اول النهار ثم يلم بهم في الليل ؟
يوضح الكاتب في ختام هذا السفر ان الصحابة كانوا ابناء بيئتهم و خاضعين لاكراهاتها ، و رغم ان النبي قام بثورته ليغير من طبيعة هذه البيئة و يؤنسنها انه الا انها ظلت صاحبة الكلمة الاخيرة .

 

شاهد أيضاً

ملخص الجذور التاريخية للشريعة الاسلامية

“القبائل العربية التي كانت موجودة في الجزيرة العربية وقت البعثة المحمدية لم تنل حظها من …