تعرف على مساج السمك وتمتع بطريقته في الأكل من قدميك!

هل سمعت بمساج يدعى مساج السمك ؟ هو باختصار وضع قدميك في الماء وترك هذه السمكة تأكل وتقضم على راحتها ما تشاء من قدميك وأسفل رجليك!

Advertisements
Advertisements

ولكن هل هي متعة صحيحة؟ تابع معنا جواب هذا السؤال في نهاية المقال.

والمساج عبارة عن علاج يقوم به السمك عبر أكل فضلات القدمين والجلد الميت وغيره من الرواسب الموجودة عليهما وهذا المساج انتشر في ماليزيا وبقية دول العالم لاحقا.

Advertisements

إستخدم الإنسان منذ قرون مضت جميع الوسائل المساعدة على علاج العضلات والمفاصل والأربطة منها

الطين والأعشاب والصخور والمياه وصولا إلى الكهرباء والليزر والأجهزة الاشعاعية الأخرى ووسط هذا التطور
في مجال العلاج بالطب الطبيعي أو التدليك يبرز الآن نوع جديد يطلق عليه ( الدكتور السمكة ) وهو أحد انواع

المساج بالأسماك وهو موجود في العاصمة الماليزية كوالالمبور ( آسيا الحقيقية ) ويلاقي شعبية كبيرة …
إن مساج الأسماك علاج جديد يستخدم في مجال الصحة والجمال وتستخدم فيه سمكة ( الجارا روفا ) والشهيرة
بـ ( الدكتورة السمكة ) اذ ان لديها القدرة على التغذي من الجلد الميت وازالته عن جسم الانسان فأسنان هذه

السمكة الصغيرة وقضماتها الصغيرة تعطي شعورا بالراحة والإسترخاء وهي علاج جيد للذين يعانون من أمراض جلدية بسيطة.

السمك ومساج الكفين

Advertisements

مساج الفيل

 واحد من أشهر الطرق المستخدمة في تايلاند، وتعتبر مقصد للعديد من السياح حول العالم، وهو أغرب أنواع التدليك في العالم، حيث يقوم على استخدام قدم الفيل لعمل المساج، وهذه الطريقة فعالة في الشعور بالراحة والاسترخاء بعد الجلسة.

تدليك الثعابين

وفي جنوب شرق آسيا تقع جمهورية الفلبين والتي يوجد بها حديقة حيوان مدينة سيبو، والتي تقدم خدمة غريبة لزوارها هي جلسة تدليك ولكن تحت إشراف الثعابين.

Advertisements

Advertisements

حيث تضغط على الجسم لإعادة النشاط والحيوية إليه مرة أخرى، وذلك بالاعتماد على 4 ثعابين ضخمة الحجم بطول 5 أمتار ووزن 250 كجم لمدة 15 دقيقة.

حمام المعكرونة أو الشيكولاتة

 هذه أغرب الطرق المستخدمة في اليابان حيث ينزل الأشخاص داخل مسبح به معكرونة أو شيكولاتة، وهذه المواد من شأنها تجديد الكولاجين في بشرتك، كما أنه يحسن من التمثيل الغذائي، وتطهير الجلد وتحسين البشرة والحصول على بشرة ناعمة مثل الأطفال، فضلا عن الشعور بالسعادة والاسترخاء.

Advertisements

أنواع التدليك

انواع التدليك كثيرة وتشمل ما يلي: التدليك بالانزلاق والتدليك بحركة العجن وبالضغط وبالاحتكاك وبالنقر وبالاهتزاز وبحركة الدفع ومجموعة من الحركات الدائرية.

اختر الزيت المفضل لديك (اختياري). لا بأس من استخدام زيت لتدليك القدم إذا أردت ذلك. يُسهل الزيت من حركة يديك وأصابعك على قدم الشخص، كما يُهدئ الزيت الجسم.

Advertisements

استخدم زيوت مثل زيت الزيتون أو زيت الأفوكادو أو زيت اللوز لتدليك القدم. يمكنك أيضًا استخدام الزيوت العطرية أو الزيوت التي تحتوي على رائحة مثل اللافندر وشجرة الكينا وشجرة الشاي للاستمتاع بتجربة عطرية مميزة.

مساج السمك متعة لها مخاطرها!

أصبح مساج الأسماك الذي يعرف أيضا باسم “دكتور فيش” موضة يقبل عليها الراغبين في تنظيف جلد أقدامهم من الخلايا الميتة. لكن كثيرا من الخبراء ما فتئوا يحذرون من هذا النوع من المساج لأنه يشكل خطورة على المقبلين عليه. كيف ذلك؟

على الرغم من مخاوف أثيرت حول ما إذا كان صحياً أم لا؟ إلا أن “دكتور فيش” أو ما يعرف بـ “غارا روفو”  لا يزال يستخدم حتى الآن في بعض صالونات التجميل. وقد حذر تقرير جديد لمجلة “JAMA Dermatology” الأمريكية من خطورة هذا النوع من الباديكير، لما له من تأثير خطير على صحة القدمين.

حيث أكد الخبراء أن باديكير أسماك “غارا روفا”  قد يؤدي إلى توقف أصابع القدمين عن النمو. وفي هذا النوع من الجلسات يقوم الشخص بوضع قدميه في حوض ماء تسبح فيه مجموعة من الأسماك الصغيرة تتغذى على الجلد الميت للقدمين.

وتكمن خطورة ذلك في تسخين المياه المستخدمة عادة بعد كل استخدام حتى درجة حرارة 30 مئوية فقط دون تغييرها بعد كل استخدام خشية نفوق الأسماك. لذا يتم فقط إعادة تسخينها دون تنظيف، وهو الأمر الذي قد يتسبب في انتقال الأمراض من شخص لآخر بكل سهولة. وما يؤكد صحة ذلك هو اكتشاف العديد من البكتيريا والفطريات داخل تلك الأحواض المائية المخصصة لتلك الجلسات.

Advertisements

ويرى الخبراء أن تلك العملية تعتبر فرصة كبيرة لانتشار الأمراض الخطيرة المضرة بالصحة، خاصة بعدما تم تسجيل بعض الحالات التي أصيبت بضمور في أصابع القدمين. وكان من ضمن تلك الحالات امرأه أصيبت بمرض جلدي غريب في أصابع القدمين، فسره الأطباء على أنه  ضمور في نمو الأصابع والأظافر نتيجة لإصابتها بمرض يسمى “Onychomadesis”، والذي نتج عن البكتيريا والفطريات التي تم نقلها عن طريق الأسماك.

وتعيش تلك الأسماك في المياه العذبة بالقرب من الخليج ومنطقة شرق البحر الأبيض المتوسط. وتتميز تلك الأسماك بالقدرة على الشفط وهو الأمر الذي يساعدها في التعلق بالحجارة في المياه، كما ثبت أنها تستطيع أن تتغذى على الجلد وهو ما أهَلها للاستخدام في علاج بعض حالات الصدفية. وقد تأكدت تلك النتائج في تجربة سريرية أمريكية شملت 67 مريضاً بالصدفية.

ولاحظ الباحثون أن أسماك “غارا روفا” تمكنت من المساعدة في علاج بعض حالات هذا المرض الجلدي.

وقد تأكدت تلك النتائج  في تجربة سريرية شملت 67 مريضاً مصابين بالصدفية ممن خضعوا للعلاج بهذه الأسماك لمدة 3 أسابيع. ووجد الباحثون أن نسبة الخطورة التي يعاني منها هؤلاء المرضى بالنسبة للآثار السلبية للمرض، قد انخفضت بنسبة 72 بالمائة عن المعدل الطبيعي ودون تسجيل أية آثار جانبية.

وبذلك يمكن القول بأن أسماك “غارا روفا” يمكنها أن تساعد في علاج الصدفية أما في مجال التجميل، فهي لا تصلح وإنما قد تسبب أمراضاً خطير، بحسب رأي الخبراء.

س.م/ع.ش DW

Advertisements

شاهد أيضاً

تعرف على سبعة أجزاء ستختفي مستقبلا من جسم الإنسان

ماهي الأجزاء السبعة التي ستختفي مستقبلا من جسم الانسان؟ .. في جميع أنحاء الكوكب ، …

%d مدونون معجبون بهذه: