شيوخ الفلوجة يبايعون البغدادي ويقتلون الجندي سمير وباحث يؤكد:المبايعة رد فعل على ظهور الجولاني”فيديو”

أزاميل/ بغداد: أعلن وجهاء وشيوخ عشائر الفلوجة وقوفهم وتضامنهم مع تنظيم داعش ومبايعتهم زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، كما شنوا هجوما على ممثلي السنة في الحكومة العراقية والبرلمان بسبب مواقفهم المؤيدة لما سموها الهجمة الطائفية لحكومة حيدر العبادي ومليشياتها على مناطق السنة.

Advertisements
Advertisements

وقال شيوخ عشائر الفلوجة إنهم على “العهد ماضون وعلى نهج الخلافة سائرون لقتال الكفار والمرتدين والروافض”.

Advertisements

كما أكّد شيوخ ووجهاء عشائر الأنبار في مؤتمرهم الثاني المقام في الرمادي مركز محافظة الأنبار المقام تحت شعار “سفينة واحدة”، مباركتهم أهل الأنبار “النصر والفتح”، مشيدين بما وصفوها “بوقفة أوسد الوغى”، في إشارة إلى ما حققه مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية.

كما أثنى المشاركون في المؤتمر على خطاب البغدادي الذي جاء موافقا للمطالب في المؤتمر الأول لشيوخ ووجهاء عشائر الأنبار بشأن “الصفح وفتح باب التوبة بوجه من ظلم نفسه”.

وفيما هللت للخبر قناة الجزيرة القطرية والتي أصبحت تعد بشكل واضح النافذة الإعلامية لتنظيم داعش في العراق وكل ما يقوم به، فقد أثار مؤتمر عشائر الفلوجة ردود افعال عراقية واسعة على صفحات الفيسبوك، كان أغلبها محتجة ومستهجنة لما قام به شيوخ المدينة.

Advertisements

وقال الكاتب والخبير الامني هشام الهاشمي تعليقا على المبايعة، إن “بيعة أفراد من عشائر الفلوجة للبغدادي، جاءت كرد فعل على الظهور الثاني للجولاني في قـناة الجزيرة القطرية..وهذه البيعة سبقتها بيعات مصورة في نينوى والحويجة وهيت وراوة وعنة والقائم والرطبة وكبيسة والبوكمال ودير الزُّور والحسكة وريف حلب والرقة.
معظم زعماء العشائر أنكروا هذه البيعة وقالوا من بايع من أبناء العشائر لا يمثل الا نفسه وليس فيهم من هو من الشيوخ أو الأعيان“.

 

Advertisements

وأضاف “وأظن أن معظم العشائر الا من شذ قد اجبروا على البيعة من قبل الدواعش وهذا واضح من حركات أجسادهم وصفحات وجوههم وفلتات ألسنتهم، بيعة تحت قهر السلاح…لكن هذا الإكراه هل ينجيهم من السبة والذم والعار…قديما قيل “العار ولا النار” لمن اعترف بذنبه وتاب، لكن مقامكم يقال فيه “النار ولا عار البيعة لداعش”.

Advertisements

بالفيديو..الجولاني يشيد بإنجاز داعش العراق ضد الحكومة الرافضية ويقول: نحن لانكفرهم لكنهم يكفروننا!

أنصار داعش يشبهون الجولاني بالنساء ويقولون:”جولي”في لقائه على الجزيرة بعده لابس طرحه ولا سافرة؟

Advertisements

هشام الهاشمي الفلوجة

Advertisements

شاهد أيضاً

فارس كمال نظمي يصدر سيكولوجيا الاحتجاج في العراق ويعلن أفول الأسلمة وبزوغ الوطنياتية

Advertisements عصام عباس أمين لم يكتف الدكتور فارس كمال نظمي باختيار العنوان الجذاب (سيكولوجيا الاحتجاج …

%d مدونون معجبون بهذه: