نتنياهو يتهم الدول الكبرى بتقديم تنازلات لـ”أخطر دولة في العالم” وأخطر بكثير حتى من داعش!

Advertisements

أزاميل/ وكالات– اتهم مسؤولون في مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، الدول الكبرى بتقديم “تنازلات”، في مفاوضاتها مع إيران حول برنامجها النووي.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية العامة عن المسؤولين، بدون ذكر أسمائهم، “أن التنازلات التي تقدمها الدول العظمى لإيران تزداد يومًا بعد يوم”.

Advertisements

وأضاف المسؤولون “أن هذه التنازلات هي في مسائل سبق للدول الست وأن حددتها علنيًا كخطوط حمراء وهي تخص آلية المراقبة وكيفية رفع العقوبات وعدد أجهزة الطرد المركزي وغيرها من المسائل”، حسب الإذاعة الإسرائيلية.

وأوضحوا “أن التنازلات تمهد الطريق أمام إيران للحصول على مخزون من القنابل النووية في غضون عشر سنوات في حال التزمت بالاتفاق وعلى قنابل نووية معدودة خلال مدة أقصر في حال قررت الالتفاف على آلية المراقبة كما فعلت في الماضي”، على حد تعبير المسؤولين في مكتب نتنياهو.

Advertisements

وأشاروا “لن يكون هناك رجعة عن تعاظم آلة العدوان والإرهاب الإيرانية في جميع أنحاء المعمورة، في حال رفع العقوبات الدولية عن إيران وتدفق العشرات والمئات من مليارات الدولارات إلى اقتصادها”.

وتابع المسؤولون أن”إيران هي اخطر دولة في العالم وان أفعالها أخطر بكثير من تلك التي يقترفها تنظيم داعش”، وفق تعبيرهم.

Advertisements

وقد أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو في أكثر من مناسبة، معارضته الاتفاق المتبلور بين القوى الدولية وإيران بصيغته الحالية.

المصدر :إرم

شاهد أيضاً

معاريف: دولتان عربيتان قد تطبعان مع إسرائيل الأسبوع المقبل

Advertisements توقعت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن تنضم دولتين عربيتين إلى الاتفاق ذاته مع إسرائيل، الأسبوع …

%d مدونون معجبون بهذه: