مؤتمر للمصالحة العراقية في عمان ينتظر “الضوء الاخضر” من الحكومة

Advertisements
كشفت مصادر عراقية تقيم في الأردن عن وجود اتصالات تجريها شخصيات أممية مع جميع الفرقاء العراقيين، لعقد مؤتمر مصالحة في العاصمة الأردنية عمان.
وقالت هذه المصادر حسب موقع اخبار اليوم إن القيادات العشائرية السنية والكردية، إضافة إلى بعض الأقليات التركمانية والمسيحية وغيرها، أبدت موافقتها على المشاركة بهذا المؤتمر، غير أن رد الرموز والحوزات الشيعية تأخر حتى الآن، ما يؤخر من الإعلان عن موعد عقد هذا المؤتمر.
وعبرت هذه المصادر عن عدم تفاؤلها من رد الجانب الشيعي، على اعتبار أن الأمور تسير في العراق لصالحهم.
وأوضحت أن المؤتمر الذي من المفترض أن تنظمه الأمم المتحدة يستهدف محاولة خلق حالة من الوفاق الطائفي، على أسس جديدة من شأنها أن تنقذ العراق من أي محاولة لتقسيمه مستقبلاً.
ولم يتسن التأكد من موعد عقد المؤتمر أو صحته من مصادر أممية في عمان.
وكانت عمان قد شهدت انعقاد مؤتمرين للمعارضة العراقية خلال العام الماضي، ما أغضب بغداد ودفعها لتهديد الأردن بقطع العلاقات معها.

شاهد أيضاً

غسان شربل:الانتخابات فرصة العراقيين لاستعادة العراق لكيلا يصبح ساحة لتبادل رسائل دامية

Advertisements ليست المسألة اسم رئيس الوزراء العراقي، رغم أهميته. إنها تتعلق قبل ذلك بالدولة العراقية …

%d مدونون معجبون بهذه: