كما طالبوا الحكومة بكشف ملفات الفساد في وزارة الكهرباء بعد وصول نسب التجهيز الفعلي للتيار الكهربائي إلى ساعات قليلة تنعدم في مناطق وتتفاوت في مناطق أخرى، رغم الوعود المتكررة من الحكومات المتعاقبة بإنهاء الأزمة.

تظاهرة ساحة التحرير-بغداد 31 تموز 2015
Advertisements
تظاهرة ساحة التحرير-بغداد 31 تموز 2015

ودعا المتظاهرون لتشكيل لجنة دائمة لجمع ملفات الفساد وتقديمها للقضاء بشكل مباشر والتنسيق مع الجهات القضائية لملاحقة هذه الملفات، وبتفعيل جهاز الادعاء العام بوصفه ممثلا لحقوق الشعب.

 

كما طالبوا بإبعاد القضاء وهيئة النزاهة عن المحاصصة الطائفية والقومية وتطهيرهما من الفاسدين، وتولّي رئيس الوزراء حيدر العبادي شخصيا مسؤولية إدارة وزارة الكهرباء.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي في العراق في الأيام القليلة الماضية دعوات كبيرة للمشاركة في مظاهرة واسعة تكون الجمعة ببغداد والسبت في البصرة، للمطالبة بتحسين الخدمات وإقالة المسؤولين الفاسدين.

وفيما تشهد ساحة التحرير بوسط بغداد مساء اليوم تظاهرة احتجاج على فقدان الطاقة الكهربائية في درجات حرارة لامست 53 مئوية، وجه المرجع الشيعي الاعلى في العراق آية الله السيد علي السيستاني الجمعة انتقادات حادة الى حكومة العبادي لفقدان الخدمات وتصاعد البطالة وانتشار الفساد الذي قال انه أساس البلاء.. وحذرها قائلاً “إن لصبر المواطنين حدودًا”، مطالبًا بالاستجابة لمطالبهم وعدم التعامل مع احتياجاتهم بعنف.