أخبار عاجلة

اخبار سارة لعشاق الخمر: الامتناع عن تناول الكحول يقصّر العمر!

بينت نتائج دراسة علمية استمرت 20 سنة، أن امتناع الإنسان عن تناول الكحول نهائيا يؤدي إلى قصر عمره.

Advertisements
Advertisements

أجرى فريق علمي برئاسة كارل هولاغن من جامعة تكساس الأمريكية دراسة علمية استمرت 20 سنة واشترك فيها 1800 شخص أعمارهم بين 55 – 65 سنة، قسموا إلى ثلاث مجموعات. المجموعة الأولى تضم الذين يتناولون الكحول باعتدال والمجموعة الثانية لا تتناول الكحول نهائيا، والمجموعة الثالثة تضم الذين يكثرون من تناول الكحول.

بينت نتائج متابعة أفراد المجموعتين أن 69 بالمائة من الذين لم يتناولوا الكحول نهائيا توفوا قبل بلوغهم الـ 65 سنة من العمر، في حين بلغت هذه النسبة بين الذين يتناولون الكحول بكثرة 60 بالمائة ، في حين بلغت بين الذين يتناولون الكحول باعتدال 41 بالمائة فقط.

الخمر، الحب، الخمر والنساء، البيرة 8-23-2015 4-46-50 PM.bmp

Advertisements

طبعا أخذ العلماء بالاعتبار الأمراض والحوادث الناتجة عن تناول الكحول. وحسب رأي الخبراء فإن الامتناع المفاجئ عن تناول الكحول يشكل خطورة كبيرة على الحياة وقد يسبب الموت المبكر. كما استثنى الباحثون العوامل التي تؤثر في طول عمر الإنسان، مثل الحالة الزوجية والأمراض المزمنة والوضع الاجتماعي.

ينصح الخبراء ويؤكدون دائما على ضرورة الاعتدال بتناول الكحول وعدم الإفراط في تناولها، لكي لا تكون النتائج عكسية للصحة.

Advertisements

المصدر: موسكوفسكي كمسموليتس

 

والمشروبات الكحولية تسمى أيضا المشروبات الروحية، وتحتوي على نسبة معينة من الكحول، وقد تكون مخمرة مثل “البيرة” أو مقطرة مثل “الوسكي”؛ سواء كان مصدرها الفواكه (العنب والتمر والزبيب والتفاح) أو من الحبوب (الحنطة والشعير والذرة) أو العسل والبطاطس والنشا والسكر.

ويعود تاريخ الكحول واستخدامه بصورة كبيرة في عصور ما قبل التاريخ، حيث شربته الشعوب حول العالم كجزء من الطعام اليومي ولأغراض طبية لما له من آثار مهدئة.

 

اختلفت نظرة الأديان إلى المشروبات الكحولية، فبعض الأديان تحرم شرابها والأخرى لم تضع تحريما محددا لها، وقد نجد في الديانات الإغريقية والرومانية أنها احتوت قائمة الآلهة لديها على إله مخصص للخمر “باخوس”.

Advertisements

وجد أيضا أن الكتابات الدينية لدى الأغريق والرومان تدل على أن الكحول يساعد في تقوية الشهوة الجنسية والخصوبة، وبعض الديانات الأخرى تضع قيودا على تناول الكحوليات مثل الديانة “السيخية” و”البوذية” وبعض الطوائف “الهندوسية”.

ويحرم في الإسلام تحريما مطلقا، وعرف في الفقة الإسلامي التقليدي بـ”أم الخبائث”، وقد تم تحريم تلك المشروبات استنادا إلى الأيات الواردة في القرآن الكريم والسنة النبوية.

Advertisements

 

لا تحرم الديانة المسيحية أي نوع من الطعام بشكل عام، ولكن بشأن الخمر تحديدا فنجد آية بالكتاب المقدس تنص على “لا تسكروا بالخمر الذي فيه الخلاعة” (أف 5 : 18)، وهو يختلف عما ذكر أن “المسيح” نفسه شربه مع تلاميذه، فالأخير كان عصير عنب طازج، وهو ما قدمه المسيح في اليوم الأخير من حياته أيضا، حيث أخذ كأس الخمر وقدمها للتلاميذ قائلا “هذا هو دمي”.

كما حذرت الديانة المسيحية من الانغماس في الشهوات، ومنها الانغماس في شرب الخمر، والكينسة الأرثوذكسية حرمت شرب الخمر على رجال الدين، ونجد أن الكنائس الرديكالية البروتستانتية في الولايات المتحدة تحرم الخمر وتدعو للابتعاد عنه.

وفي الديانة اليهودية لا يوجد نص تحدث عن شرب الخمر، ولكن هناك تشريع يمنع تناول المشروبات الكحولية لمن ينذر نذر إلى لله، أو من نذر حياته بكاملها لله، مثل الكهنة، غير ذلك لا يوجد تحريم مطلق للخمر، ولكن هناك العديد من الآيات التي تدل على أن الشعب اليهودي شرب الخمر خاصة في احتفالات عيد الفصح.

شاهد أيضاً

مشعان الجبوري:سنعارض ولاية الفقيه كما ناهضنا دولة الخلافة وحاربنا داعش لمنعها السكائر والكحول

أكد النائب عن جبهة الاصلاح مشعان الجبوري، اليوم الاثنين، بالقول أن “قتالنا لداعش جاء لمنعه …

%d مدونون معجبون بهذه: