العبادي يعفي 123 وكيلاً ومديراً عاماً ويحيلهم على التقاعد

ازاميل/ بغداد
قرر رئيس الوزراء حيدر العبادي، الأربعاء، إعفاء 123 وكيلاً ومديراً عاماً في الوزارات، كذلك قرر تولي معاون المدير العام أو مدير القسم الأقدم ادارة الدائرة المستمرة في عملها لحين تعيين مدير عام لها.

Advertisements

وقال نبأ عاجل لتلفزيون العراق  “تنفيذاً لحزمة الاصلاحات وللمضي باجراءات الترشيق بما يرفع من كفاءة اداء مؤسسات الدولة قرر رئيس مجلس الوزراء إعفاء 123 وكيل وزارة ومديراً عاماً، على أن يتولى معاون المدير العام أو مدير القسم الأقدم إدارة الدائرة المستمرة في عملها لحين تعيين مدير عام لها”

Advertisements

وفيما اكد مصدر أن “المذكورين يحالون على التقاعد أو يكيف وضعهم الاداري حسب القانون وفق تعليمات تصدرها الامانة العامة لمجلس الوزراء”.

Advertisements

ولفت إلى أن “العبادي قرر أيضاً إستمرار اللجان المختصة بمراجعة هياكل الوزارات ومستوى ادائها وتقييم الكوادر العليا فيها، ورفع تقاريرها اليه لاتخاذ القرارات المناسبة بشأنها”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي أصدر، في (9 آب 2015)، توجيهات، بتقليص فوري بإعداد الحمايات لكل المسؤولين بضمنهم الرئاسات الثلاث، وإلغاء مناصب نواب رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء فوراً، وإبعاد جميع المناصب العليا عن المحاصصة الحزبية والطائفية، وترشيق الوزارات والهيئات لرفع الكفاءة وتخفيض النفقات، وإلغاء المخصصات الاستثنائية للرئاسات والهيئات ومؤسسات الدولة والمتقاعدين منهم، وفتح ملفات الفساد السابقة والحالية بإشراف لجنة “من أين لك هذا”.

Advertisements

كما قلض منصف الشهر الماضي عدد أعضاء مجلس الوزراء إلى 22 عضواً بدلاً عن 33 عضواً، وإلغى المناصب الوزارية لوزارات حقوق الإنسان، الدولة لشؤون المرأة، الدولة لشؤون المحافظات وشؤون مجلس النواب، وزارة الدولة، فضلا عن دمج وزارة العلوم والتكنولوجيا بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ودمج وزارة البيئة بوزارة الصحة، ودمج وزارة البلديات بوزارة الاعمار والإسكان، ودمج وزارة السياحة والآثار بوزارة الثقافة.

Advertisements

كما حدد في (18 آب 2015)، مستشاري الرئاسات الثلاث بخمسة مستشارين لكل رئاسة، وقرر إلغاء المستشارين بالوزارات سواء كانوا على الملاك الثابت أو المؤقت.

Advertisements

شاهد أيضاً

تعرف على شخصية العبادي من وجهة نظر أحد أصدقائه المقربين

أزاميل/ متابعة: نشرت صفحات التواصل الاجتماعي وجهة نظر احد القياديين السابقين في حزب الدعوة الإسلامية …

%d مدونون معجبون بهذه: