الدواعش يعذبون النساء اللائي يرضعن أطفالهن في الأماكن العامة

ازاميل/ متابعة: كشف تقرير جديد عن مدى الهمجية التي وصل اليها تنظيم داعش حيث أشار إلى أن الشرطة النسائية التابعة لتنظيم داعش، والتي تعرف بـلواء الخنساء، عذبت العديد من النساء لإرضاع أطفالهن في الأماكن العامة.

Advertisements
Advertisements
Advertisements

وأكدت التقارير، على تعرض امرأة تبلغ من العمر 24 عاما، للتعذيب في الرقة بسبب إرضاع طفلها في وسط المدينة، وأخرى اعتقلت لارتدائها نقابا يخالف المواصفات التي وضعها التنظيم. و ذكر التقرير أن داعش خير المرأة التي أرضعت طفلها في وسط المدينة، وطلبوا منها الاختيار ما بين الجلد بالسوط أو التعذيب بـ”العضاضة”، ولم تكن تعرف المرأة ما هي العضاضة وكانت خائفة من الجلد بالسوط، واختارت العضاضة، ووجدتها آلة حادة بها أسنان وضعوها على صدرها، ما تسبب في إصابتها بجروح بالغة نقلت على إثرها إلى المشفى.

ونوه التقرير، أن لواء الخنساء الذي يضم العشرات من البريطانيات، حقق سمعة سيئة خلال الأشهر القليلة الماضية، واستخدمت وسائل الإعلام الاجتماعية للتباهي بوحشيتهن واستخدام التعذيب، وإدارتهن لبيوت تحتجز فيها النساء الإزيديات اللاتي يغتصبن يوميا.

 

 

Advertisements

https://youtu.be/Yj620SGhQNQ

Advertisements

شاهد أيضاً

الهاشمي:الجماهير السنية مهووسة بسبب الهزيمة السياسية باستعادة “تاريخ مقدس” ملأته داعش وبين ⁧‫البغدادي‬⁩ وتيمورلنك‬ شبه كثير

Advertisements هشام الهاشمي Advertisements Advertisements Advertisements #محو_الداعشية ١.الجماهير السنية مهووسة في ظل الهزيمة السياسية وتكدس …