شيخ كويتي يقول القمر ليس في السماء..وفيزياوي يردّ: هذا صحيح لأن السماء نفسها غير موجودة!

Advertisements

أزاميل/ متابعة: أكد في شريط فيديو على اليوتيوب الشيخ السلفي الكويتي عثمان الخميس، أن القمر ليس في السماء بل هو ملاصق لها وبأن الكفار ليس بأمكانهم الصعود الى السماء، وفقا لأدلة استلها من آيات القرآن الكريم÷ فيما أيد فيزيائي فكرة الشيخ، مبينا ان السبب هو ان السماء نفسها غير موجودة!.

وقال الشيخ الخميس في الفيديو، أثناء حديثه عن معراج الرسول الى السماء قائلا: “فالسماء لها ابواب فاستأذن جبريل في أن يدخل الى السماء ومعه محمد (صلى الله عليه وآله) ثم فتحوا الباب ودخل الرسول الى السماء الاولى”.

Advertisements

وتابع الخميس ان الكثير من الناس يتساءلون عن الصعود الى القمر ورأى أن من ينكر الصعود الى القمر ينكر ذلك لأنه يعتقد أن القمر في السماء متابعا “فإذا كان محمد (صلى الله عليه وآله) سيد البشر وجبريل (عليه السلام) سيد الملائكة لم يدخلا إلا بإذن فكيف يدخل هؤلاء الكفار ويصلون الى القمر بدون إذن”، حسب تعبيره.

وقدم الشيخ الخميس حلا لهذه المسألة، من وجهة نظره، بقوله أن القمر ليس في السماء بل هو ملاصق وقريب منها وليس داخلها وبالتالي فمن وصل الى القمر لم يصل الى السماء.

Advertisements

تجدر الإشارة الى أن هذا الفيديو قديم ويعود الى عدة سنوات غير أنه متداول حاليا.

Advertisements

فيما رد أحد مشاهدي الفيديو قائلا “باعتباري فيزيائيا، أؤكد صحة ما قاله الشيخ علميا، ولكني اختلف معه في تفسيره، لأن ليس هنالك سماء اصلا!.. ولي ان اتساءل ترى ماذا سيقول الشيخ لو علم أن القمر ليس قرب السماء ولا فيها ولا تحتها ولافوقها وفقا للمشاهدات العلمية الحديثة الملموسة، والصحيح هو أن السماء ودون شك غير موجودة اصلا، لأن كل ماهو موجود هو عبارة عن مجموعات هائلة متفرقة من النجوم والمجرات  لكنها تبدو للناظر “القديم خاصة” على انها أشبه ما يكون بالسقف المرفوع. أما نحن فمجرد كوكب صغير أشبه ما يكون بقطرة في بحر بينها”.

يشار إلى أن الثقافات البشرية القديمة طالما تحدثت عن افلاك أو طبقات السماء السبعة والمقصود بها الكواكب المرئية بالعين المجردة فضلا عن القمر والشمس،

شاهد أيضاً

غير المسلمين.. هل هم كفار دائماً؟

Advertisements بقلم أحمد أبو رتيمة هل هي ثنائية حتمية إما كفار وإما مسلمون..وهل كل من …

%d مدونون معجبون بهذه: