ابعاد أحمدي نجاد من انتخابات الرئاسة الإيرانية ..ويعلن في لقاء مع الجزيرة ان خامنئي لم يمنعه من الترشح انما نصحه

Advertisements

استبعاد أحمدي نجاد من انتخابات الرئاسة الإيرانية
ابعد مجلس صيانة الدستور الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد لانتخابات الرئاسة الإيرانية بينما وافق على ترشح بديل عنه هو إبراهيم رئيسي بالإضافة إلى الموافقة على ترشح الرئيس حسن روحاني.
والموافقة على ترشيح روحاني، وهو من المعتدلين، ورئيسي وهو سياسي متشدد من المعتقد أنه يحظى بدعم من المرشد الإيراني علي خامنئي، تعني أن الانتخابات ستشهد مواجهة بين معسكرين سياسيين متنافسين للانتخابات التي ستجري في مايو أيار.

وكان خامنئي قد نصح أحمدي نجاد بعدم الترشح ويرى كثير من المراقبين أن محاولته خوض السباق يعتبر تنكرا علنيا لخامنئي نادرا ما يسمع به في إيران.

Advertisements



Advertisements

شاهد أيضاً

خامنئي لشباب فرنسا: التشكيك بالهولوكوست جريمة أما الإساءة للرسول فحرية!

في خطاب وجهه المرشد الإيراني علي خامنئي لشباب فرنسا: التشكيك بالهولوكوست جريمة أما الإساءة للرسول فحرية، عبرت القيادة الإيرانية، بعد صمت، عن اعتراضها على التوجه الفرنسي لمسألة "الإساءة" إلى الرسول الكريم.

%d مدونون معجبون بهذه: