كوريا الشمالية تخطف مسؤولا من سفينة جنوبية ولم يترك خلفه سوى حذائه

أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية، الأربعاء، اختفاء مسؤول كوري جنوبي من على متن سفينة حكومية قرب حدود بحرية متنازع عليها مع كوريا الشمالية، مشيرة إلى أن لديها معلومات تؤكد وجود المسؤول المفقود على شواطئ كوريا الشمالية.

Advertisements
Advertisements

وقالت الوزارة أن المسؤول ويبلغ 47 عاما كان على متن سفينة حكومية كانت تتحقق من احتمال وجود عمليات صيد غير قانونية بالقرب من جزيرة حدودية كورية جنوبية.

Advertisements

ولاحظ الزملاء أن الرجل لم يتواجد بوقت الغداء ولم يبق سوى حذائه على متن السفينة، وفشلت كل عمليات البحث عنه حتى الآن رغم مشاركة طائرات وسفن في البحث عنه.

 

وقالت وزارة الدفاع في بيانها إن لديها معلومات تفيد بأن المسؤول المفقود كان على شواطئ كوريا الشمالية بعد ظهر أمس الثلاثاء، ولم توضح الوزارة كيفية حصولها على تلك المعلومات.

وأوضحت الوزارة أن المسؤولين سيتصلون بكوريا الشمالية للاستفسار عن المسؤول المفقود واتخاذ خطوات أخرى للتوصل إلى مزيد من التفاصيل.

وقالت وزارة المحيطات والثروة السمكية، التي تدير السفينة التي كان الرجل على متنها يوم الاثنين، إن 18 شخصا كانوا على متن السفينة عندما فقد الرجل، ولم تقدم الوزارة معلومات عن المسؤول المفقود.

Advertisements
Advertisements

يذكر أنه في ذروة التنافس أثناء الحرب الباردة، كثيرا ما سحبت كوريا الشمالية بالقوة قوارب صيد كورية جنوبية تعمل بالقرب من الحدود البحرية إلى مياهها، واحتجزت بعضا ممن كانوا على متنها وأعادت آخرين، ولم يتم الإبلاغ عن مثل هذه الحوادث في الآونة الأخيرة.

كما فر أكثر من 30 ألف كوري شمالي إلى كوريا الجنوبية في السنوات العشرين الماضية لأسباب سياسية واقتصادية، لكن من غير المعتاد أن ينشق مواطن كوري جنوبي إلى كوريا الشمالية، وشهدت الحدود البحرية غير الواضحة العديد من المناوشات البحرية والهجمات القاتلة بين الكوريتين والتي ألقي باللوم فيها على كوريا الشمالية في السنوات الأخيرة.

Advertisements

Advertisements

شاهد أيضاً

ترامب: يجب ان يرفع مجلس الامن “عصابة العين” عن مشكلة بيونغيانغ ويفرض عقوبات عليها

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه يتعين على مجلس الأمن الاستعداد لفرض عقوبات جديدة على …